سبب وجود مغص الدورة مع عدم نزولها للمتزوجة وغير المتزوجة

سبب وجود مغص الدورة مع عدم نزولها للمتزوجة وغير المتزوجة

قبل الحديث عن سبب وجود مغص الدورة مع عدم نزولها من الضروري معرفة أن سبب التقلصات ليس محصوراً بالدورة الشهرية فقط ومن الممكن أن تعاني من تقلصات بدون الدورة. “ألم الحوض” هو مصطلح شائع للألم في أسفل البطن، بالتحديد أسفل السرة وفوق الساقين.

تعد تقلصات الدورة الشهرية أحد أنواع آلام الحوض، ولكن هناك عدد من الأشياء الأخرى التي يمكن أن تسبب هذا الألم، وبعضها لا يشمل الجهاز التناسلي على الإطلاق، لذلك عندما تعانين من تقلصات بدون الدورة الشهرية فقد يكون من الصعب معرفة ما إذا كانت دورتك هي السبب أم حالة أخرى، ويتطلب تحديد السبب الجذري لألم الحوض بعض الإجراءات التشخيصية من قبل طبيبك، لكن الغرض من هذه المقالة هو مساعدتك على فهم سبب وجود مغص الدورة مع عدم نزولها.

عندي مغص الدورة ولم تنزل، هل هذا مغص الدورة الشهرية أم شيء آخر؟

كثيراً ما نسمع بعض السيدات يشتكين “عندي مغص الدورة ولم تنزل أو جاء موعد الدورة ولم تنزل” فما هي الأسباب؟

قبل التحدث عن الأسباب يجب أن نجيب أولًا على سؤال “عندي مغص الدورة ولم تنزل، هل هذا مغص الدورة الشهرية أم شيء آخر؟” الجواب في الحقيقة يعود لطبيبك، لكن نمط (أو عدم وجود) المغص أو التشنجات يمكن أن يساعد في الكشف عما إذا كانت مرتبطة بالدورة الشهرية أم لا، لذا فعليك ملاحظة هذه الإشارات وإبلاغ طبيبك في حال وجدت:

  • آلام الدورة تأتي وتذهب مع عدم نزولها، وهذا يحدث باستمرار في نفس الوقت تقريباً كل شهر.
  •  تقلصاتك لا تتبع نمطاً منتظماً (أي تأتي شديدة مرة وخفيفة مرة أخرى).
  •  تقلصاتك بدأت مؤخراً، وهي شديدة بصورة لا يمكنك تحملها.

اقرأ أيضاً: تنزيل الدورة خلال ساعة من خلال عدة طرق مختلفة تعرفي عليها

سبب وجود مغص الدورة مع عدم نزولها (للمرأة غير المتزوجة)

كثيراً ما نسمع شكوى “آلام الدورة تأتي وتذهب ولم تنزل ما هو سبب ذلك؟” الأسباب عادةً التي تسبب ذلك لا تتعلق بالدورة الشهرية، حيث تتعدد الأسباب التي يمكن أن تسبب مغصاً يشبه مغص الدورة وقد تكون: 

الانتباذ البطاني الرحمي:

وهو نمو أنسجة الرحم خارج الرحم في الأماكن التي لا تنتمي إليها، مثل المثانة أو المبايض أو قناتي فالوب.

غالباً ما تعاني السيدات المصابات بالانتباذ البطاني الرحمي من ألم منهك خلال دورتهن الشهرية بالإضافة إلى آلام الحوض المزمنة عندما لا يكونون في فترة الدورة الشهرية.

العضال الغدي:

وهو نمو الخلايا التي يجب أن تنمو على بطانة الرحم في جدار الرحم بدلاً من ذلك.

تشمل الأعراض تدفقاً كثيفاً وجلطات في دم الحيض وتشنجات شديدة أثناء الدورة الشهرية والفترة المحيطة بها.

كيسات المبيض:

وهو يحدث عندما يحاول المبيضان إطلاق بويضة، لكن البويضة تعلق في المبيض وتشكل كيساً.

عادة ما تختفي الأكياس من تلقاء نفسها ولكن قبل ذلك يمكن أن تسبب تورمًا وضغطًا وألمًا يمكن لطبيبك أن يكشفها أثناء فحص الحوض، لذا فإن المواعيد المنتظمة للطبيب مهمة.

ومن الضروري أن تعرفي أنه في حالة وجود أعراض الدورة ولم تنزل فإن تكيسات المبايض يمكن أن تكون أبرز الأسباب التي تقود إلى ذلك.

الأورام الليفية الرحمية أو الزوائد اللحمية:

هي نمو في بطانة الرحم و/أو تجويف الرحم، تكون الأورام الليفية الرحمية غير سرطانية عادةً لكنها يمكن أن تتحول إلى سرطانية بمرور الوقت.

لا تسبب هذه الأورام أعراضاً ولكنها قد تصبح مؤلمة في الحالات المتقدمة، كما يمكن أن تؤدي أيضاً إلى تفاقم تقلصات الدورة الشهرية والنزيف.

متلازمة القولون العصبي (IBS):

اضطراب مزمن في الأمعاء يعرف أيضاً باسم القولون التشنجي، تشمل الأعراض تقلصات في البطن والانتفاخ والإسهال والإمساك، وهي تحدث بشكل عرضي، حيث تبدأ ثم تختفي تدريجياً.

لا يوجد علاج لهذه المتلازمة ولكن يمكنك السيطرة عليها من خلال تغيير النظام الغذائي ونمط الحياة والأدوية.

التصاقات الحوض:

نسيج ندبي في منطقة الحوض يمكن أن يلتصق بها بعد تلقي صدمة في هذه المنطقة أو الانتباذ البطاني الرحمي أو مشاكل أخرى، وهي تسبب ألماً مزمناً لأن الأعضاء المحيطة تكافح التكيف مع الندوب.

متلازمة آلام الحوض المزمنة:

حالة معقدة لا يفهمها الأطباء والباحثون بشكل كامل. قد تحدث بسبب اضطراب واحد -مثل الاضطراب الذي ينتج عنه عسر الطمث الثانوي- أو قد تنتج عن مجموعة من الاضطرابات المتعددة التي يكون فيها ألم الحوض أحد الأعراض.

التهاب المثانة:

التهاب المثانة الناجم عن التهاب المسالك البولية (UTI)، قد تكون المريضة مصابة بعدوى في المسالك البولية إذا شعرت بالألم عند التبول أو شعرت بالحاجة إلى التبول بشكل متكرر -وحتى عندما تكون المثانة فارغة- بالإضافة إلى الألم في أسفل البطن.

التهاب الزائدة الدودية:

تشمل الأعراض ألماً حاداً في الجزء السفلي الأيمن من الجذع، إقياء وحمى.

حصى الكلى:

تنتج عن تراكم الملح والرواسب المعدنية في المثانة أو الكلى، وتشمل الأعراض ألماً في منطقة الحوض وأسفل الظهر ووجود دم في البول.

اضطرابات الغدة الدرقية:

تنظم الغدة الدرقية -وهي غدة صغيرة على شكل فراشة في الرقبة- العديد من وظائف الجسم بما في ذلك التمثيل الغذائي والدورة الشهرية، وقد يسبب الاضطراب في هذه الغدة عدم انتظام الدورة الشهرية. نتيجة لذلك، يمكنك أن تمضي فترة طويلة دون نزول الدورة رغم وجود تقلصات.

كما أن الغدة الدرقية تنظم وظائف الدماغ، لذلك فإن التقلبات المزاجية التي كنت تعتقدين أنها جزء من متلازمة ما قبل الدورة الشهرية قد تكون مرتبطة بوظيفتك العصبية.

اقرأ أيضاً: تجارب حبوب جينيرا لمنع الحمل وتنظيم الدورة الشهرية

سبب وجود مغص الدورة مع عدم نزولها للمتزوجة

بالنسبة للمتزوجات، نسمع كثيراً “أنا متزوجة وأشعر بألم الدورة ولم تنزل أو أحس بألم الدورة، هل من الممكن أن أكون حاملًا؟” نتناول فيما يلي سبب وجود مغص الدورة مع عدم نزولها للمتزوجة:

الحمل

بالتأكيد سبب وجود مغص الدورة مع عدم نزولها للمتزوجة يكون في المقام الأول هو وجود حمل، فإذا كنت قد حملت سابقاً فقد لاحظتِ بعض التشنجات أثناء الفترة المبكرة من الحمل والتي تشبه ما تشعرين به عادة خلال دورتك الشهرية، ولكن لحسن الحظ غالباً ما تكون هذه الأنواع من التشنجات -التي قد تحدث في أسفل الظهر- خفيفة جداً ووقتها قصير.

كما قد تلاحظين أيضاً في هذه الفترة بقعاً خفيفة أو إفرازات وردية عندما يزرع الجنين في الرحم، لذلك إذا كنت تتسائلين “أشعر بألم الدورة ولم تنزل هل أنا حامل؟” فالإجابة هي أن الاحتمال الأول والشائع لذلك هو فعلاً وجود حمل.

الإجهاض

“أشعر بألم الدورة ولم تنزل وأنا متزوجة ما السبب؟” الاحتمال الآخر عند المعاناة من تقلصات مع عدم وجود دورة شهرية هو الإجهاض؛ أي انتهاء الحمل قبل 20 أسبوعاً وتوقف الجنين عن النمو بشكل طبيعي.

ما هو نمط الألم في هذه الحالة؟ يكون مشابهاً لتقلصات الدورة الشهرية ولكن قد يصبح أقوى وأكثر إيلاماً.

ضعي في اعتبارك: بعض النساء يعانين من نزيف وتقلصات مع الإجهاض، لكن البعض الآخر لا تظهر عليها أعراض فقدان الحمل وقد يستمر الشعور بالحمل وهذا ما يسمى “الإجهاض الفائت”، أي أن الجسم لا يفرز أنسجة الحمل من تلقاء نفسه وقد تكون هناك حاجة إلى التدخل الطبي.

الحمل خارج الرحم

السبب الشائع الثاني لحالة وجود مغص الدورة مع عدم نزولها للمتزوجة هو الحمل خارج الرحم، ويحدث عندما تنمو البويضة المخصبة خارج الرحم -داخل إحدى قناتي فالوب عادة-، لا يمكن أن يستمر الحمل في هذه الحالة وقد تصابين بنزيف داخلي.

ما هو نمط الألم؟ تقلصات خفيفة ولكن بدون دورة شهرية، ثم آلام شديدة مفاجئة على جانب واحد من البطن، قد يكون هناك أيضاً ضغط على الأعصاب يؤدي إلى ألم في كتفيك اعتماداً على كيفية مرور الدم داخل جسمك، وتشمل الأعراض الأخرى النزيف المهبلي.

ضعي في اعتبارك أن حالات الحمل خارج الرحم يتم تشخيصها في المراحل المبكرة من الحمل حتى قبل أن تعرفي أنك حامل، وهذا الوضع قد يهدد حياة المرأة لذا فاحصلي على مساعدة طبية فورية. 

مرض التهاب الحوض (PID):

أشعر بألم الدورة ولم تنزل هل أنا حامل؟” الحمل ليس الاحتمال الوحيد بالطبع، فمن الممكن أن يكون السبب هو مرض التهاب الحوض، وهو عدوى تصيب الأعضاء التناسلية عادة ما تسببها الأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي التي لم يتم علاجها مما يتسبب في تلف دائم للأعضاء التناسلية.

تشمل الأعراض آلام الحوض، الحمى، الإفرازات المهبلية غير الطبيعية والألم أثناء التبول وأثناء الجماع.

الأمراض التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي:

مثل السيلان والكلاميديا، فهي لا تسبب الأعراض دائماً ولكن الأعراض المحتملة تشمل النزيف بين فترات الدورة الشهرية، الألم أثناء التبول والإفرازات المهبلية غير الطبيعية.

اقرأ أيضاً: أسباب عدم نزول الدورة الشهرية مع عدم وجود حمل وطرق علاجها

متى تنزل الدورة بعد ظهور أعراضها؟

بشكل طبيعي تنزل الدورة الشهرية بعد يومين أو ثلاثة أيام تقريباً من بدء أعراضها.

سبب وجود مغص الدورة مع عدم نزولها هل حمل

كما ذكرنا سابقًا، إن الاحتمال الأول لوجود مغص الدورة مع عدم نزولها عند المرأة المتزوجة هو الحمل، لكن هذا لا يعني أن كل مغص شبيه لمغص الدورة الشهرية سيكون حملًا؛ لأن هناك العديد من الأمراض والمتلازمات التي قد تسبب هذا الألم.

ولحسم مسألة وجود مغص الدورة مع عدم نزولها أهو حمل أم لا يجب العلم أولًا أن مغص بداية الحمل يكون على شكل نخزات حادة ومتكررة وقليلة المدة، قد تكون خفيفة أو شديدة، كما أن مغص بداية الحمل يرافقه العديد من الأعراض الأخرى المؤكدة على الحمل ومنها:

  1. النزف المهبلي الخفيف: والذي يكون على شكل بقع صغيرة وردية اللون ناتجة عن انغراس البيضة الملقحة في جدار الرحم.
  2. التقلبات المزاجية وعدم الرغبة في تناول الطعام.
  3. قد يحدث بطء في عمل الجهاز الهضمي ناتج عن تأثير الهرمونات عليه، ما قد يؤدي بدوره إلى الإمساك.
  4. قد يحدث احتباس السوائل في الجسم مع كبر حجم الثدي.

وللتأكُّد من وجود الحمل أم لا يبقى اختبار الحمل والفحص السريري عند الطبيب المختص من الأمور الحاسمة لهذا الأمر.

أشعر بألم الدورة ولم تنزل هل أنا حامل؟

إذا كان قد حدث جماع في الشهر الماضي، أو كنت متراخية قليلاً بشأن تناول حبوب منع الحمل، أو اعتمدت على طريقة غير محمية لتحديد النسل، عليك إجراء اختبار الحمل.

العديد من الأعراض المبكرة للحمل -بما في ذلك ألم الثدي وتقلب المزاج والإرهاق والتشنج- تشبه الأعراض التي تعانين منها قبل الدورة الشهرية وأثنائها، لذلك إذا كنت تتسائلين “أشعر بألم الدورة ولم تنزل هل أنا حامل؟” أو “عندي مغص الدورة ومانزلت هل أنا حامل؟” فهناك احتمال كبير أن تكوني حاملاً.

جاء موعد الدورة ولم تنزل أو آلام الدورة تأتي وتذهب ولم تنزل، هل يجب زيارة الطبيب؟

كثيراً ما نجد من تقول “جاء موعد الدورة ولم تنزل فهل يستدعي ذلك القلق؟” إذا كنت قلقة بشأن أي نوع من التقلصات أو آلام الحوض أو عدم الراحة في ظهرك أو بطنك خلال أي مرحلة من الدورة الشهرية أو أثناء الحمل فاستشيري طبيبك، واتصلي على الفور بمقدم الرعاية الصحية الخاص بك إذا كنت تعاني من تقلصات ونزيف حاد أو ألم حاد ومستمر في أسفل البطن.

قد تكتشفين في النهاية أن هذه التقلصات هي متلازمة ما قبل الدورة الشهرية العادية، إلا أن تحديد سببها الرئيسي يمكن أن يساعدك في الحصول على الرعاية التي تحتاجينها وربما حتى البدء في رحلة الحمل.

لذلك في المرة المقبلة بشكل عام إذا جاء موعد الدورة ولم تنزل لا تتأخري في الذهاب إلى الطبيب.

علاج عدم نزول الدورة الشهرية مع وجود آلامها

في حالة احتباس الدورة وعدم نزولها يمكن أن تساعدك المشروبات التالية في نزول الدورة الشهرية:

  • الماء.
  • الشاي بالنعناع.
  • عصير الأناناس.
  • السموثي.
  • الشوربة.
  • الشاي الأخضر.
  • الزنجبيل والكركم.

لكن من الضروري أولاً زيارة الطبيب لاستبعاد أي حالات طبية أخرى منعت نزول الدورة الشهرية.

المصادر:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى