الاسبوسيد للحامل دواء للحماية أم ضرر كبير؟

الاسبوسيد للحامل

الاسبوسيد للحامل موضوع كثُر الحديث عنه في المؤتمرات الطبية وبين الباحثين. لذلك إذا كنت تنتظرين الحمل أو أنت حامل بالفعل ننصحك بمتابعة هذه المقالة للتعرف على فوائده وأضراره. بالإضافة إلى الإشارة لكمية الجرعة المثالية مع بعض النصائح المفيدة عند الاستعمال.

فوائد الاسبوسيد العامة

تتعدد فوائد الاسبوسيد بالنسبة إلى جسم اﻹنسان ابتداء من النتائج اﻹيجابية البسيطة اليومية وانتهاء بعلاج الكثير من الحالات المرضية. لذلك إليك أهم فوائد الاسبوسيد المثبتة علمياً:

  • معالجة الألم والتورم الناجم عن الحالات الروماتيزمية (التهاب المفاصل الروماتويدي وهشاشة العظام وحالات التهاب المفاصل الأخرى) أو الذئبة الحمامية الجهازية أو التهاب التامور.
  • مساعدة اﻷشخاص الذين أصيبوا بنوبة قلبية أو سكتة دماغية أو أي حدث قلبي وعائي آخر من خلال منع المزيد من تكوين الجلطة وموت أنسجة القلب.
  • تخفيف الآلام واﻷوجاع الخفيفة والمتوسطة من مثل الصداع ونزلات الانفلونزا وتشنجات الحيض والتهاب المفاصل والصداع النصفي.
  • يستعمل لمساعدة اﻷشخاص المصابين بضعف تدفق الدم إلى الدماغ وارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم أو ارتفاع ضغط الدم أو السكري.​​
  • مساعدة من يعانون من اعتلال الشبكية ومرضى السكري المصابين به لأكثر من 10 سنوات والذين يتناولون الأدوية الخافضة للضغط.
  • تقليل فرص اﻹصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية مع تخفيف مخاطر تكون جلطات الدم.

قد يهمك أيضاً: تحاميل بيتادين تجارب المستخدمين وتحذير ضروري للحامل!

فوائد الاسبوسيد للحامل

الحماية من الإجهاض

أعلنت إحدى المراكز الطبية العالمية أن الالتزام بتناول 81 ملليجرام من الاسبوسيد وفق تعليمات الطبيب يقلل من فرص الإجهاض. إذ استندت في إعلانها على دراسة علمية حديثة أجريت على 1227 امرأة تتراوح أعمارهن ما بين 18 و 40 سنة علما أن جميع النساء عانين من خسارة الحمل لمرة واحدة على الأقل في الماضي.

الاسبوسيد والضغط

على الرغم من تخوف الأطباء من استعمال الاسبوسيد للحامل إلا أن بعض الحالات تستوجب ذلك. على سبيل المثال تستمر المرأة في استخدام Aspocid إذا كانت مصابة بمرض ارتفاع ضغط الدم المزمن طوال فترة الحمل. من ناحية أخرى تتزايد حالات النساء الحوامل اللواتي يعانين من مقدمات الارتعاج وهي حالة مرضية خطيرة تنشأ نتيجة ارتفاع ضغط الدم والبروتين في البول. إذ يتزامن ذلك مع ضعف نمو الجنين داخل الرحم. لذلك أصبحت العديد من المراكز الطبية العالمية توصي بجرعة منخفضة من الاسبوسيد لتفادي الإصابة بالارتعاج.

تقليل فرص الإصابة بتسمم الحمل

تؤكد الدراسات العلمية أن تناول الاسبوسيد للحامل وفق خطة مدروسة من قبل الطبيب يساعد في الوقاية من حالة ارتفاع ضغط الدم المهددة للحياة والمعروفة باسم تسمم الحمل. ولكن هل خطر الإصابة بتسمم الحمل يهدد جميع النساء؟ بالتأكيد لا؛ إذ تنحصر في المرأة الحامل التي بلغت سن الـ 35 أو المصابة بالسمنة أو التي ما زالت في التجربة الأولى من الحمل. بالإضافة إلى وجود تاريخ عائلي من تسمم الحمل مع الأخذ في الحسبان بعض العوامل الاجتماعية والديموغرافية. أما طريقة الوقاية من تسمم الحمل بالاسبوسيد فتكون من خلال تناول 81 ملغ كل يوم ما بين 12 أسبوع و 28 أسبوع من الحمل مع الالتزام بإرشادات الطبيب.

قد يهمك أيضاً: حبوب تنزيل الدورة الشهرية primolut تجارب المستخدمين والفوائد

اضرار الاسبوسيد للحامل

بالتأكيد يحمل استعمال الاسبوسيد للحامل بعض الآثار الجانبية السلبية إلى جانب الفوائد. وهذا ما يدفعنا إلى طرح التساؤل الآتي: هل الاسبوسيد مضر للحامل من وجهة نظر الطب؟ تؤكد الدكتور إيفون بتلر توبا أن العلم لا ينصح بالجمع بين الاسبوسيد والحمل بشكل عام.

ولكن للقاعدة استثناءات حيث يوصي الأطباء باستعماله للمرأة التي تعاني من فقدان الحمل المتكرر أو اضطرابات التخثر أو تسمم الحمل بشرط الالتزام بجرعة منخفضة لا تزيد عن 100 ملليجرام في اليوم. أما الجرعات الكبيرة من الاسبوسيد فتحمل تأثيرات سلبية تختلف تبعاً لمرحلة الحمل وهي كالآتي:

  • الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل: زيادة فرص فقدان الحمل وظهور العيوب الخلقية في الجنين.
  • الثلث الثالث من الحمل: زيادة خطر الإغلاق المبكر لأوعية في قلب الجنين.

على أي حال تتسبب الجرعة العالية والمستمرة لفترات طويلة في زيادة احتمالية حدوث نزيف في دماغ الطفل. بالإضافة إلى إمكانية الإصابة بمشاكل خطيرة في الكلى عند الجنين. الأهم من ذلك كله هل الاسبوسيد يسبب الإجهاض للمرأة الحامل؟ تشير التقارير الصحية العالمية إلى أن تناول جرعة مدروسة يساعد في التخفيف من مخاطر الإجهاض في حالة المرأة التي عانت من خسارة الحمل سابقاً. وذلك كله حسب الخبراء يرجع إلى الاسبوسيد يقاوم تخثر الدم والالتهابات وبالتالي يمنع حدوث لإجهاض.

قد يهمك أيضاً: الدوفاستون Duphaston والتبويض فوائد ومخاطر لا تعرفينها

دواعي استخدام الاسبوسيد

في السنوات اﻷخيرة انتشرت توصيات بعض الأطباء للنساء الحوامل باستخدام جرعة منخفضة من الاسبوسيد. على سبيل المثال الأطباء داخل مركز العلوم الصحية في Univresity of Texas ينصحون المرأة الحامل باستعمال 81 ملليجرام من الاسبوسيد. ولكن لماذا؟! باختصار يرجع الاهتمام بوصف جرعة منخفضة من الاسبوسيد إلى ما تناقلته الدراسات العلمية الحديثة من فوائد ونتائج إيجابية بشرط الالتزام بتعليمات الطبيب في أثناء الاستخدام.

على أي حال لا تنطبق توصيات اﻷطباء باستخدام الاسبوسيد على جميع حالات الحمل. وإنما يشترط اﻷطباء للعلاج بجرعة منخفضة من تلك الحبوب في أثناء الحمل وجود عامل خطر مرتفع واحد على الأقل أو أكثر. حيث تشمل تواجد تاريخ سابق لتسمم الحمل أو الولادات المتعددة السابقة أو ارتفاع ضغط الدم المزمن أو مرض السكري أو أمراض الكلى أو أمراض المناعة الذاتية مثل الذئبة. باﻹضافة إلى ذلك هناك بعض عوامل الخطر اﻷخرى التي تستدعي استعمال الاسبوسيد ومن أبرزها:

  • تجربة الولادة اﻷولى أو وجود 10 سنوات بين الحمل السابق والحالي.
  • الحمل في سن 35 سنة أو أكبر.
  • تاريخ عائلي من تسمم الحمل.
  • الانحدار من أصول إفريقية.
  • السمنة.

قد يهمك أيضاً: هل الزنجبيل مضر للحامل وللجنين؟ إليك ما يقولة الأطباء

جرعة الاسبوسيد للحامل

قبل كل شيء لا شك أن الشرط اﻷول الذي يضعه طبيب النسائية لاستخدام الاسبوسيد للحامل هو الاكتفاء بتناول جرعة منخفضة للغاية. إذ يتراوح حجم الجرعة تبعاً للحالة الصحية للمرأة الحامل والجنين والسبب الطبي الذي دفع مقدم الرعاية الصحية إلى التوصية بالاسبوسيد. ولكن في معظم الحالات ينصح اﻷطباء باستخدام جرعة الـ 81 ملليجرام التي يشار إليها باسم أسبرين الأطفال. من ناحية أخرى تختلف مواعيد البدء للحصول على فوائد الاسبوسيد ففي بعض اﻷحيان تبدأ النساء الحوامل المعرضات للخطر بالعلاج من الأسبوع الـ 12 ويستمر حتى الولادة.

نصائح عند استعمال الاسبوسيد للحامل لضمان السلامة

  • عدم تناول حبوب الاسبوسيد إلا بعد استشارة الطبيب الأخصائي.
  • الالتزام بتعليمات الطبيب طوال فترة استعمال الدواء وعدم مخالفة تعليماته.
  • الحذر من تناول جرعة مبالغ بها وفي حال حدث ذلك يجب طلب الرعاية الصحية على الفور.
  • الحرص على شرب كمية كبيرة من الماء عند تناول الاسبوسيد.
  • الابتعاد عن تناول أي أدوية خاصة بحموضة المعدة قبل أو بعد تناول الاسبوسيد بساعتين تقريباً.
  • يجب تجاوز الجرعة الفائتة عند نسيان موعد تناول الاسبوسيد.

قد يهمك أيضاً: متى يرتفع الدم بعد ابر الحديد؟ وفوائد ابر الحديد للحامل

سعر الاسبوسيد في مصر والسعودية

يتوفر دواء الاسبوسيد في جميع الصيدليات بجرعات مختلفة وبالتالي أسعار متباينة تبعاً لكل تركيز. لذلك إليك هذه القائمة بالأسعار في اﻷسواق المصرية:

  • يتوفر تركيز 500 مجم بسعر 15 جنية مصري.
  • يوجد اسبوسيد بتركيز 320 مجم  مقابل 21 جنية مصري.
  • يعرض تركيز 75 مجم في الصيدلية بسعر 7.5 جنية مصري.
  • علبة الاسبوسيد ذات التركيز اﻷعلى 325 مجم متوفرة بسعر 7 جنية مصري.

بينما في الصيدليات داخل أراضي المملكة العربية السعودية فهي تأتي ضمن فئات سعرية متفاوتة وهي كاﻵتي:

  • عبوة الـ 75 مجم توجد مقابل 25.96 ريال سعودي.
  • حبوب الاسبوسيد ذات الـ 100 مجم تأتي بسعر لا يتجاوز 4.5 ريال.

قائمة المصادر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى