تجارب حبوب جينيرا لمنع الحمل وتنظيم الدورة الشهرية

تجارب حبوب جينيرا لمنع الحمل وتنظيم الدورة الشهرية

هل سمعتم من قبل عن حبوب جينيرا وعن علاقتها بمنع الحمل؟

إن لم تسمعي عنها من قبل أو إن سمعتِ ولم تتعرّفي عليها بَعد فتابعي معنا هذا المقال الذي سنتحدث في سطوره عن حبوب جينيرا وتجارب استعمالها وكذلك سنجيب عن بعض الأسئلة المهمة فتابعي معنا.

حبوب منع الحمل جينيرا هي عبارة عن الجستودين مع إيثينيل إستراديول (هو الإستروجين الاصطناعي)، عند استخدامها معًا فإنه يتم منع الإباضة عن طريق قمع تدفُّق الهرمون الملوتن (الهرمون المنشّط للجسم الأصفر) في منتصف الدورة والذي يسبب تغيُّرات في مخاط عنق الرحم وبالتالي يشكّل حاجزًا أمام الحيوانات المنوية ويجعل بطانة الرحم غير قابلة للزرع.

دواعي استعمال حبوب منع الحمل جينيرا

يتم استخدام جينيرا أقراص في الأساس لمنع الحمل ولكن هذا ليس هو الاستخدام الرئيسي لحبوب gynera؛ حيث أنه من خلال تجارب حبوب جينيرا أصبح من الممكن استخدامها لعلاج الأمراض الالتهابية المُعديَة التي تسببها الكائنات الحية الدقيقة الحساسة للأوفلوكساسين، بما في ذلك:

  • أمراض الجهاز التنفسي السفلي والأذن والأنف والحنجرة.
  • أمراض الجلد والأنسجة الرخوة والعظام والمفاصل.
  • الأمراض المعدية والتهابات أعضاء البطن (باستثناء التهاب الأمعاء الجرثومي) والتهابات الحوض والكلى والمسالك البولية والتهاب البروستاتا والسيلان.

وصف حبوب جينيرا لمنع الحمل

يحتوي كل قرص على Ethinylestradiol / Gestodene 75 mcg و ethinyl estradiol 30 mcg.

حبوب منع الحمل جينيرا هي وسيلة منع حمل مركبة بجرعة منخفضة، يمكن وصفها للنساء المُعرّضات لتجربة الآثار الجانبية مع المركبات بروجستيرونية المفعول الأخرى مثل:

  • زيادة الوزن.
  • الصداع والاكتئاب.
  • حب الشباب.
  • النزيف الشهري الشديد.

جرعة حبوب منع الحمل جينيرا

طريقة استخدام حبوب منع الحمل جينيرا لأول مرة:

الأقراص من 1 إلى 21 تحتوي على مكونات فعالة (أقراص نشطة)، ومن الضروري أن يتم تناول الحبوب بنفس الترتيب الموجود على العبوة كل يوم في نفس الوقت تقريبًا، يجب تناول قرصًا واحدًا يوميًا لمدة 21 يومًا متتاليًا متبوعًا بفترة خالية من الأقراص لمدة 7 أيام.

يتم بدء كل عبوة لاحقة في اليوم التالي للفاصل الزمني الخالي من الأقراص، ومَن ستتساءل “متى تنزل الدورة بعد حبوب منع الحمل جينيرا؟” فالإجابة هي أنه تبدأ نزول الدورة في الغالب خلال الأيام 2-3 بعد تناول آخر قرص نشط ومن الممكن ألا يكون قد توقف قبل بدء استخدام العلبة التالية.

كيفية البدء في استخدام برشام منع الحمل جينيرا: 

  1. لا تستخدمي موانع الحمل الهرمونية (خلال الشهر السابق): يجب أن تبدأ المرأة بتناول جينيرا في اليوم الأول من دورتها الشهرية الطبيعية (أي اليوم الأول من نزيف الدورة الشهرية)، من المسموح أن يتم البدء في استعمال أقراص جينيرا خلال الأيام 2-7 من الدورة الشهرية ومع ذلكيتم التوصية باستعمال آلية احتياطية غير هرمونية بهدف منع الحمل (على سبيل المثال: الواقي الذكري) خلال الأيام السبعة الأولى من استخدام حبوب منع الحمل جينيرا.
  2. التبديل بين حبوب منع الحمل المزجية (COC): يجب على المرأة أن تبدأ جينيرا بشكل منفصل في اليوم التالي لآخر قرص نشط من موانع الحمل الفموية السابقة ولكن في موعد لا يتجاوز اليوم الذي يلي الفترة الزمنية المعتادة للقرص الخالي من الأقراص أو الأقراص غير النشطة من موانع الحمل الفموية السابقة.
  3. التحول من طريقة البروجستين فقط لتحديد النسل [حبوب منع الحمل،غرسات منع الحمل وجهاز داخل الرحم (اللولب)]: قد تتوقف المرأة عن استخدام حبوب منع الحمل التي تحوي البروجستين فقط في أي يوم، وفي هذه الحالة يجب أن تبدأ بتناول جينيرا في اليوم التالي… وقومي بالبدء في تناول أقراص جينيرا خلال اليوم ذاته الذي يتم فيه القيام بنزع الغرسة التي تكون مكونة من البروجستين فقط أو اللولب الرحمي الذي يكون مكونًا من البروجستين فقط أو خلال اليوم الذي تمت فيه جدولة الحقن التالي الذي يحتوي على البروجستين فقط… في كل حالة من هذه المواقف ينبغي نصح المرأة باستخدام طريقة احتياطية غير هرمونية لتحديد النسل خلال الأيام السبعة الأولى من استخدام جينيرا.

أخذ حبوب جينيرا بعد الإجهاض: 

بعد الإجهاض خلال الشهور الثلاثة الأولى يمكن للمرأة أن تبدأ بأخذ حبوب جينيرا على الفور وليس هناك حاجة إلى تدابير إضافية لمنع الحمل.

اقرأ أيضًا: متى يبدأ مفعول حبوب منع الحمل؟ وامور مهمة تبطل مفعولها

أخذ حبوب جينيرا بعد الولادة:

بعد الولادة يجب أن يبدأ استخدام جينيرا في موعد لا يتجاوز اليوم الثامن والعشرين بعد الولادة عند الأم غير المرضعة أو عند مَن تعرّضت لحالة الإجهاض في الثلث الثاني من الحمل؛ وذلك لأن فترة النفاس المباشرة مرتبطة بزيادة خطر الإصابة بالجلطات الدموية.

ويجب نصح المرأة باستخدام وسيلة غير هرمونية احتياطية لمنع الحمل خلال الأيام السبعة الأولى من استخدام جينيرا، ومع ذلك إذا حدث الجماع بالفعل  فيجب استبعاد الحمل قبل البدء في استخدام جينيرا؛ وإلا فيجب على المرأة أن تنتظر أول دورة شهرية لها قبل البدء باستعمال جينيرا.

جينيرا والرضاعة

من الممكن للمرأة أن تقوم باستعمال أقراص جينيرا أثناء الإرضاع ولكن يكون ذلك مع الإشراف الطبي بصورة مباشرة، فمن المستحسن خلال الرضاعة الطبيعية أن تقوم المرأة باستعمال حبوب تشتمل على نوع واحد فقط من الهرمونات.

حبوب جينيرا والدورة

لتأخير الدورة الشهرية يجب على المرأة تخطي الفترة الخالية من الأقراص والبدء على الفور بعلبة جديدة من جينيرا، قد يستمر التأخير للمدة المطلوبة حتى يتم تناول جميع الأقراص الموجودة في العبوة الجديدة.

بيّنت بعض تجارب مُستخدمات حبوب جينيرا أنّه أثناء تأخير الدورة الشهرية قد تعاني المرأة من نزيف لهذا السبب، فبعض النساء يلاحظنَ نزول دم مع حبوب منع الحمل جينيرا ولكن لا تقلقي فهذا من الممكن أن يحدث في هذه الفترة، ثم بعد ذلك يُستأنف تناول جينيرا بانتظام بعد فترة 7 أيام المعتادة الخالية من الأقراص.

اقرأ أيضًا: هل تكيس المبايض البسيط يمنع الحمل ؟ إليكِ الجواب الشافي

تفويت جرعة حبوب منع الحمل جينيرا:

  • قد يتم تقليل الحماية المانعة للحمل في حالة تفويت الأقراص النشطة وخاصةً إذا تم تمديد الفترة الزمنية الخالية من الأقراص.
  • في حالة تفويت قرص واحد نشط ولكن تم تذكره خلال 12 ساعة من الجرعة المعتادة فيجب تناوله بمجرد تذكره، ومن الضروري تناول الأقراص اللاحقة في الوقت المعتاد.
  • في حالة تفويت قرص واحد نشط لأكثر من 12 ساعة بعد الجرعة المعتادة أو في حالة تفويت قرصَين أو أكثر من الأقراص النشطة فقد يتم تقليل الحماية المانعة للحمل، ولكن يجب تناول آخر قرص فائت بمجرد تذكره حتى لو كان هذا يعني تناول حبّتَين في نفس اليوم، كما من الضروري تناول الأقراص اللاحقة في الوقت المعتاد مع استخدام طريقة منع الحمل احتياطية غير هرمونية لتحديد النسل خلال الأيام السبعة المقبلة.

إذا أخذت المرأة آخر قرص نشط قبل انتهاء فترة السبعة أيام التي يلزم خلالها استخدام طريقة منع حمل احتياطية غير هرمونية لتحديد النسل فيجب حينها بدء الجرعة التالية بمجرد انتهاء العبوة الحالية؛ حيث أنه يجب ألا يكون هناك فاصل زمني خالٍ من الأقراص بين العبوات لتقليل احتمالية حدوث الإباضة. 

من غير المحتمل أن تعاني المرأة من نزيف انسحاب حين تُتمّ تناول جميع الأقراص الموجودة في العبوة الجديدة على الرغم من أنها قد تعاني من نزيف أو نزيف مفاجئ في أيام أخذ الأقراص، فإذا لم يكن لدى المرأة نزيف انسحاب بعد تناول جميع الأقراص الموجودة في العبوة الجديدة فيجب حينها استبعاد احتمال حدوث الحمل قبل استئناف تناول الأقراص.

تناول جرعة زائدة من حبوب جينيرا

قد تشمل أعراض الجرعة الزائدة من موانع الحمل الفموية كلًّا مما يلي:

  • الغثيان والتقيؤ والدوخة.
  • حنان أو آلام الثدي.
  • آلام البطن.
  • النعاس والتعب.
  • كما قد يحدث نزيف انسحاب.

لا يوجد مصل محدد أو علاج للجرعة الزائدة، إذا لزم الأمر يتم توجيه المريضة إلى معالجة الأعراض.

حبوب منع الحمل جينيرا في حالة القيء و/أو الإسهال:

إذا حدث قيء أو إسهال في غضون 4 ساعات بعد تناول الأقراص فقد لا يكون امتصاص الدواء كاملاً، في مثل هذه الحالة فإن النصيحة المتعلّقة بإدارة الأقراص المفقودة قابلة للتطبيق وحينها يجب أن تأخذ المرأة القرص (الأقراص) النشط الإضافي.

متى تنزل الدورة بعد حبوب منع الحمل جينيرا؟

 يبدأ نزول الدورة في الغالب خلال الأيام 2-3 بعد تناول آخر قرص نشط من حبوب جينيرا.

تفاعلات أقراص منع الحمل جينيرا

من الممكن أن تقود التفاعلات بين إيثينيل استراديول (EE) ومواد أخرى إلى حدوث انخفاض أو رفع تركيزات إيثينيل استراديول المتواجدة في الدم على التوالي، ومن الممكن أن يقود نقص تركيزات إيثينيل استراديول في الدم إلى رفع نسبة حدوث نزيف وعدم انتظام الدورة الشهرية ومن الممكن أن يقوم بالتقليل من فعالية موانع الحمل الفموية أيضًا.

خلال استعمال المنتجات والمواد المشتملة على إيثينيل استراديول التي من الممكن أن تقود إلى نقص تركيزات إيثينيل استراديول في الدم بصورة متزامنة يتم التوصية باستعمال آلية احتياطية غير هرمونية لهدف منع الحمل (على سبيل المثال: الواقي الذكري) بالإضافة إلى تناول حبوب جينيرا بانتظام، وفي حالة الاستخدام المطوَّل لهذه المواد فلا ينبغي حينها اعتبار موانع الحمل الفموية وسيلة منع الحمل الأولية.

اقرأ أيضًا: حبوب منع الحمل ميكروجينون متى يبدأ مفعولها وأهم الأسئلة الشائعة

أمثلة على المواد التي قد تقلل من تركيزات مادة إيثينيل استراديول في الدم: 

أي مادة تقلل وقت مرور مادة إيثينيل استراديول في كل من المعدة والأمعاء وبالتالي تقلل معدل امتصاص مادة الإيثينيل استراديول، وتُعتبَر المواد التي تحفز الإنزيمات الميكروسومية الكبدية من هذه المواد، على سبيل المثال:

  • ريفامبيسين.
  • ريفابوتين.
  • باربيتورات.
  • بريميدون.
  • فينيل بوتازون.
  • فينيتوين.
  • ديكساميثازون.
  • جريزيوفولفين.
  • توبيرامات.
  • بعض مثبطات الأنزيم البروتيني.
  • مودافينيل.

أمثلة على المواد التي قد تزيد من تركيزات مادة إيثينيل استراديول في الدم: 

  • أتورفاستاتين.
  • مثبطات تنافسية للكبريت في جدار الجهاز الهضمي مثل حمض الأسكوربيك (فيتامين ج).
  • الباراسيتامول (أسيتامينوفين).
  • المواد التي تقوم بكبح إنزيمات السيتوكروم P-450 3A4، على سبيل المثال: إندينافير وفلوكونازول وترولياندوميسين.
  • تم الإبلاغ على أنّ استخدام موانع الحمل الفموية عند المرضى الذين عولجوا بفلوناريزين تزيد خطر الإصابة بسيلان اللبن.
  • من الضروري قراءة معلومات وصف الأدوية الأخرى التي يتم تناولها مع حبوب جينيرا لتحديد التفاعلات المحتملة.
  • على الرغم من أن ريتونافير مثبط للسيتوكروم P-450 3A4 إلا أنه قد ثبت أن العلاج باستخدام ريتونافير يقلل من تركيزات مادة إيثينيل استراديول في الدم.

التفاعلات مع الاختبارات المعملية: 

  • يمكن أن تؤثر المستحضرات المحتوية على الإستروجين على العديد من الاختبارات المعملية مثل: زيادة البروثرومبين والعوامل السابع والثامن والتاسع والعاشر، انخفاض مضاد الثرومبين 3 وزيادة تجمُّع الصفائح الدموية التي يسببها النوربينفرين.
  • زيادة الجلوبيولين المرتبط بالغدة الدرقية (TBG) مما يؤدي إلى زيادة هرمون الغدة الدرقية الكلي. 
  • كما يمكن أن تسبب حبوب منع الحمل جينيرا انخفاضًا في الاستجابة لاختبار ميتيرابون.
  • لا ينبغي اعتبار نتائج هذه الاختبارات موثوقة حتى يتم التوقف عن استخدام موانع الحمل الفموية لمدة شهر إلى شهرين ثم يجب بعد ذلك تكرار الاختبارات غير الطبيعية.
  • قد تؤدي موانع الحمل الفموية إلى نتائج إيجابية خاطئة عند تقييم نشاط الفوسفاتيز القلوي العدلات من أجل التشخيص المبكر للحمل.

أضرار حبوب منع الحمل جينيرا

لحبوب جينيرا بعض التأثيرات الضارة الخطيرة على مستخدمي موانع الحمل الفموية، وسنستعرضها لكم من خلال النظر إلى أعراض حبوب جينيرا الجانبية المُستمدّة من تجارب المستخدمين في تناول حبوب جينيرا…

الآثار الجانبية الخطيرة

  • إحداث تخثر الدم.
  • اضطرابات الدهون،.
  • أمراض المرارة.
  • سرطان الثدي.
  • الصداع بما في ذلك الصداع النصفي.
  • النزيف / دورة شهرية غزيرة.

أبرز الآثار الجانبية

تم الإبلاغ عن آثار جانبية أخرى عند النساء اللواتي يتناولنَ موانع الحمل الفموية، حيث يتم وصف نسب الآثار الجانبية لحبوب جينيرا على النحو التالي: شائعة (1٪ و 10٪)، غير شائعة (≥0.1٪ و <1٪)، نادرة (≥0.01٪ و <0.1٪).

  • اضطرابات الجهاز المناعي: (نادرة)، على شكل تفاعلات تآقية بما في ذلك حالات نادرة جدًا من الشرى والوذمة الوعائية والتفاعلات الشديدة مع أعراض الجهاز التنفسي والدورة الدموية.
  • اضطرابات التمثيل الغذائي والتغذية: (غير شائعة)، على شكل تغيًّرات في الشهية زيادة أو نقصان، (نادرة) مثل عدم تحمل الجلوكوز.
  • الاضطرابات النفسية: (شائعة)، على شكل تغيُّرات في المزاج بما في ذلك الاكتئاب وتغيُّرات في الرغبة الجنسية.
  • اضطرابات الجهاز العصبي: (شائعة)، عصبية ودوار.
  • اضطرابات العين: (نادرة)، مثل عدم تحمُّل العدسات اللاصقة.
  • الالتهابات والعدوى: (شائعة)، مثل التهاب المهبل بما في ذلك داء المبيضات.
  • اضطرابات الجهاز الهضمي: (شائعة)، على شكل غثيان وقيء وآلام في البطن، (غير شائعة) مثل تقلُّصات البطن والانتفاخ.
  • اضطراب الكبد والقنوات الصفراوية: (نادرة)، مثل اليرقان الركودي.
  • الجهاز التناسلي واضطرابات الثدي: (شائعة)، على شكل ألم في الثدي، إيلام، تضخُّم، إفراز، عسر الطمث، تغيُّر في الحيض وفي إفرازات عنق الرحم، انقطاع الطمث.
  • اضطرابات الأنسجة الجلدية وتحت الجلد: (شائعة) مثل حب الشباب، (غير شائعة) على شكل طفح جلدي وكلَف وكثرة الشعر أو تساقطه، (نادرة) مثل الحمامي العقدية.
  • الاضطرابات العامة: (شائعة) مثل احتباس السوائل / الوذمة.
  • آثار جانبية أخرى: (شائعة) على شكل تغيرات في الوزن زيادة أو نقصان، (غير شائعة) مثل ارتفاع ضغط الدم وتغيُّرات في مستويات الدهون في الدم بما في ذلك زيادة شحوم الدم، (نادر) مثل انخفاض مستويات حمض الفوليك في الدم (قد تنخفض مستويات حمض الفوليك في الدم بسبب مستويات حبوب منع الحمل المركبة).

اقرأ أيضًا: حبوب منع الحمل سيرازيت تعرفي على دواعي استعمالها المتنوعة

الآثار الجانبية النادرة

تم تصنيف الآثار الجانبية التالية على أنها آثار جانبية نادرة جدًا (<0.01٪):

  • تفاقم الذئبة الحمامية الجهازية.
  • البورفيريا.
  • التهاب العصب البصري (قد يؤدي إلى فقدان جزئي أو كامل للرؤية)
  • تفاقم الدوالي.
  • تجلُّط الأوعية الدموية في الشبكية.
  • التهاب البنكرياس.
  • الأورام الكبدية وسرطان الخلايا الكبدية.
  • أمراض المرارة بما في ذلك حصوات المرارة (قد تؤدي موانع الحمل الفموية إلى تفاقم مرض المرارة الحالي وقد تسرّع من تطوّر هذا المرض لدى النساء اللواتي لم تظهر عليهنّ أعراض سابقًا).
  • حمامي عديدة الأشكال.
  • متلازمة انحلال الدم البولي.

حبوب منع الحمل جينيرا وخطر تجلط الدم

توقفي عن تناول حبوب جينيرا وأخبري الطبيب فورًا إذا ظهرت عليكِ أعراض جلطة دموية مثل:

  • تورم غير عادي في ساق واحدة.
  • ألم في التنفس أو السعال.
  • سعال مصحوب بالدم.
  • ضيق تنفُّس مفاجئ أو ألم شديد مفاجئ في الصدر.
  • صداع نصفي أو صداع شديد.
  • اضطراب مفاجئ في الرؤية أو السمع أو الكلام.
  • ضعف مفاجئ أو تنميل في جانب واحد من الجسم
  • في الحالة المتقدّمة الانهيار التام.

حبوب جينيرا وخطر الإصابة بسرطان الثدي

كما هو الحال مع موانع الحمل الهرمونية الأخرى من الممكن أن يؤدي تناول حبوب منع الحمل المركبة إلى زيادة طفيفة في خطر إصابتك بسرطان الثدي، لا يزال البحث في هذا الأمر مستمرًا لكن بشكل عام الخطر لا يزداد كلما تناولت حبوب منع الحمل ويعود إلى طبيعته بعد عشر سنوات من التوقف عن تناول حبوب منع الحمل.

النساء اللواتي يتناولْنَ حبوب منع الحمل لمدة تزيد عن خمس سنوات قد يكون لديهنّ أيضًا زيادة طفيفة في خطر تشخيص إصابتهنّ بسرطان عنق الرحم، والذي يعود إلى طبيعته مرة أخرى بعد عشر سنوات من التوقف عن تناوله.

موانع استعمال حبوب منع الحمل جينيرا

  • تاريخ الانصمام الخثاري الوريدي.
  • ضعف ملحوظ في وظائف الكبد أو ركود صفراوي.
  • متلازمة دوبين جونسون.
  • الدوار.
  • الورم الحميد الكبدي.
  • الأورام التي تعتمد على هرمون الاستروجين (مثل سرطان الثدي أو بطانة الرحم).
  • أمراض القلب والأوعية الدموية بما في ذلك السابق أو الحالي أو إذا كان مُعرّضًا لخطر كبير من اضطرابات الانسداد التجلطي وأمراض الشرايين أو عوامل خطر متعددة لها.
  • اضطرابات التمثيل الغذائي للدهون.
  • النزيف المهبلي غير المُشخَّص.
  • الحمل المُحتمَل.
  • تاريخ من الحكة.
  • اليرقان الركودي أثناء الحمل.
  • الهربس الحملي.
  • الحمل الفقاعي.
  • الصداع النصفي الشديد أو البؤري (أو حيث يوجد عوامل الخطر الأخرى لأمراض القلب والأوعية الدموية).

كما يزيد التدخين من مخاطر الآثار الجانبية القلبية الوعائية الخطيرة من استخدام موانع الحمل الفموية، ويزداد هذا الخطر اعتمادًا على العمر وتكرار التدخين (15 سيجارة / يوم) خاصة عند النساء> 35 عامًا… لذا فيجب ألّا تدخن النساء اللواتي يستخدمْنَ موانع الحمل الفموية المركب وتُنصح النساء المدخّنات ويحتجنَ إلى وسائل منع الحمل الحاوية على البروجستين فقط (المتواجدة بشكل حبوب).

اقرأ أيضًا: حبوب منع الحمل ديان وتجربتي معها

تجارب حبوب جينيرا

التجربة الأولى من تجارب حبوب جينيرا:

تُعتبَر هذه التجربة من تجارب حبوب جينيرا للمساعدة في تنظيم الدورة الشهرية، حيث تحكي إحدى السيدات تجربتها وهي أنها كانت لديها معاناة كبيرة مع تكيسات المبايض مما نتج عن هذه التكيسات نزيف غزير خلال فترة الرضاعة، وعندما أخبرت طبيبها نصحها باستخدام حبوب جينيرا وبالفعل عندما أخذتها نجحت في علاج حالتها حيث عملت هذه الحبوب على تنظيم الدورة الشهرية إيقاف النزيف ورفع ضغط الدم أيضًا.

التجربة الثانية من تجارب حبوب جينيرا:

إحدى تجارب حبوب جينيرا خلال فترة الرضاعة أيضًا كانت لسيدة تعاني من إحساسها الدائم بالقيء والغثيان أثناء فترة الرضاعة، فنصحتها إحدى صديقاتها أن تستخدم حبوب جينيرا بعد أن أخبرتها أنها بحثت عنها ووجدت أنها لا تؤثر على حليب الثدي نهائيًا، وبالفعل قامت السيدة باستخدام حبوب جينيرا وتوقف إحساسها بالقيء والغثيان ولم تسبب لها الحبوب أي أثار جانبية.

التجربة الثالثة من تجارب حبوب جينيرا:

التجربة الأخيرة من تجارب حبوب جينيرا كانت لسيدة وضعت حملها الثالث وكانت تبحث عن وسيلة آمنة بهدف منع الحمل ولكن بشرط ألا تسبب زيادة وزنها وأيضًا لا تسبب لها أي تغييرات هرمونية، فنصحتها طبيبتها أن تستخدم حبوب جينيرا وفعلًا عندما واظبت على استخدامها لم تحدث لها أي آثار جانبية وحافظت على وزنها كما كان.

سعر حبوب جينيرا

  • في مصر يكون سعر حبوب جينيرا 45 جنيهًا مصريًا.
  • في السعودية يكون سعر حبوب جينيرا 17.65 ريالًا سعوديًا.

الأسئلة الشائعة حول تجارب حبوب جينيرا

متى تنزل الدورة بعد حبوب منع الحمل جينيرا؟

كما أجبنا في الأعلى عن هذا السؤال”متى تنزل الدورة بعد حبوب منع الحمل جينيرا؟”، تبدأ نزول الدورة في الغالب خلال الأيام 2-3 بعد تناول آخر قرص نشط من حبوب جينيرا.

هل يحدث حمل مع حبوب منع الحمل جينيرا؟

حالات حدوث الحمل خلال أخذ هذه الحبوب نادرة جدًا وفي الغالب يحدث نتيجة الاستعمال الخاطئ لدواء جينيرا أو في حالة فقدان حبة أو أثناء التداخلات الدوائية الأخرى أيضًا، ويجب الأخذ في الاعتبار أن تناول أقراص جينيرا أثناء فترة الحمل من الممكن أن يقود إلى حدوث تشوهات للجنين.

متى يبدأ مفعول حبوب منع الحمل جينيرا؟

يبدأ مفعول حبوب جينيرا بعد مرور أسبوع من البدء في أخذها، لهذا السبب من الضروري أن يتم البدء فيها خلال أول أيام الدورة وخلال معاد ثابت بصورة يومية.

هل حبوب منع الحمل جينيرا تزيد الوزن؟

غالبًا يكون هناك علاقة حول حبوب جينيرا والوزن، لذا فالنساء يتساءلن “هل حبوب منع الحمل جينيرا تنحف أم تسمن؟”

الحقيقة هي أن حبوب منع الحمل جينيرا من الممكن أن تقود إلى اكتساب بعض الوزن لدى بعض من النساء حيث أنها تتسبب في حبس السوائل داخل الجسم، ولكن من غير المسموح أن يتم استعمال حبوب جينيرا بهدف زيادة الوزن فقط.

متى يمكن استخدم حبوب منع الحمل جينيرا بعد النفاس؟

 يجب أن يبدأ استخدام جينيرا في موعد لا يتجاوز اليوم الثامن والعشرين بعد الولادة.

اقرأ أيضًا: متى تنزل الدورة بعد حبوب منع الحمل بمختلف أنواعها ؟

هل حبوب جينيرا مفعولها قوي؟

نعم، تعد أقراص جينيرا لمنع الحمل من الأدوية التي تمتلك مفعولًا قويًا بصورة كبيرة؛ لأنها تُعتبَر من حبوب منع الحمل المركّبة وبالتالي مفعولها أقوى من الكثير من آليات منع الحمل الأخرى (مثل حبوب منع الحمل التي تشتمل على هرمون واحد).

متى ينتهي مفعول حبوب منع الحمل جينيرا؟

لا يظل مفعول حبوب جينيرا مستمرًا بصورة كبيرة بعد التوقف عن تناولها؛ حيث أنه من الممكن أن يحدث التبويض والحمل بعد مرور شهر تقريبًا.

متى يحدث الحمل بعد ترك حبوب منع الحمل جينيرا؟

من الممكن أن يحدث الحمل خلال شهر تقريبًا من التوقف عن تناول حبوب جينيرا.

“وجب التنبيه أنّ ما ورد عن هذا الدواء في هذه المقالة مبني على النشرة الطبية للدواء… ومع هذا فيجب عليكِ استشارة الطبيب”.

المصادر:

  1. pubmed.ncbi.nlm.nih.gov
  2. www.sciencedirect.com
  3. www.webmd.com
  4. www.uptodate.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى