حبوب منع الحمل للرجال الأنواع المختلفة ما بين الفوائد والأضرار

حبوب منع الحمل للرجال فعندما نتحدث عن منع الحمل فإن أول ما يتبادر إلى الذهن هي الوسائل التي يتم استخدامها من قبل المرأة، ولكن الجديد في الأمر أنه أصبح بالفعل حبوب منع الحمل تستخدم من قبل الرجال، والتي أثبتت فاعليتها في منع حدوث الحمل مثلها مثل الحبوب الخاصة بالسيدات.

حبوب منع الحمل للرجال

تعتبر حبوب منع الحمل من بين أكثر الطرق الفعالة في منع حدوث الحمل، والحد من الإنفجار السكاني على مستوى العالم.

ومنذ القدم وحتى اليوم نجد أن المرأة يقع عليها عاتق كبير في ذلك الأمر، ويوجد الكثير من الحبوب الخاصة بالسيدات الهدف منها منع حدوث الحمل.

ولكن قد تظهر الكثير من المشاكل الصحية عند المرأة والتي تمنعها من تناول الحبوب، لذا كان من الأفضل أن يتم البحث عن بدائل أخرى.

وتعتبر حبوب منع الحمل الخاصه بالرجال من بين الخيارات المتاحة اليوم والتي من الممكن الاعتماد عليها لمنع حدوث الحمل.

وهي عبارة عن برنامج دوائي من الممكن أن يستمر إلى فترة قد تصل إلى 3 أشهر، يتم تناول خلاله الحبوب وهرمونات من شأنها تقليل الحيوانات المنوية.

بمجرد أن يتوقف الرجل عن ذلك البرنامج سوف تعود الحيوانات المنوية إلى طبيعتها مرة أخرى ويتمكن الرجل من الإنجاب.

فوائد استخدام حبوب منع الحمل للرجال

حتى اليوم تجري الكثير من الاختبارات على حبوب منع الحمل الخاصة بالرجال، ولم يتم تحديد فوائد حبوب منع الحمل للرجال.

وتظل الفائدة الكبيرة التي توجد في حبوب منع الحمل المتاحة اليوم للرجال هو منع  حدوث الحمل، ولكن يفضل استخدامها مع الواقي الذكري.

خاصة وأن الكثير من الأبحاث قد أكدت على عدم فاعلية الكثير من تلك الحبوب بنسبة تصل إلى 100% كغيرها من وسائل الحمل.

وعن أهم الفوائد التي من الممكن الحصول عليها عند استخدام حبوب منع الحمل للرجال مرة كل 3 شهور فهي كالتالي:

  • حصول الرجل على طريقة آمنة وفعالة في منع حدوث الحمل والتحكم بها.
  • توفير البديل الجيد عن استئصال القناة المنوية ومنع حدوث الحمل مرة أخرى.
  • توفير البدائل الجيدة عند عدم استطاعة المرأة تناول حبوب منع الحمل.

أهم وسائل منع الحمل للرجال

مع التطور الطبي الكبير الذي أصبحنا نتعايش معه اليوم أصبح هناك الكثير من الوسائل المتطورة التي يمكنك من خلالها منع حدوث الحمل.

خاصة وأن بعض السيدات قد يعانين من مشاكل صحية تمنعهم من استخدام الهرمونات لمنع الحمل، أصبح هناك بدائل عدة للرجال لنفس الغرض.

حيث يتوفر اليوم وسائل منع الحمل للرجال يتمكن الرجل من الاعتماد عليها لمنع حدوث الحمل، منها وسائل قد تكون فعالة بنسبة 100%.

ومن بين أهم الوسائل المستخدمة اليوم من قبل الرجال لمنع حدوث الحمل فهي على النحو التالي:

الواقي الذكري

يعتبر الواقي الذكري هو الوسيلة الأكثر استخداما من قبل الرجال لمنع حدوث الحمل، ومنع انتقال الأمراض الجنسية على حد سواء.

ويعتبر ذلك النوع من بين أنواع منع الحمل للرجال التي تمنع حدوث الحمل بنسبة كبيرة والتي من الممكن أن تصل إلى 98%.

غالبا ما يتم صناعة الواقي الذكري من مادة مطاطية وهي اللاتيكس وغيرها من الأنواع التي لا تؤثر سلبا على العضو الذكري.

ولا تظهر على الرجل أو المرأة أي من الأعراض الجانبية الخطيرة نتيجة الاعتماد عليه من أجل منع حدوث الحمل.

وتتوفر منه الكثير من الأنواع المخصصة لمن يعاني من الحساسية للاتكس أو مبيدات النظاف، لذا من الأفضل اختيار النوع المناسب لك.

ويجب على الرجل أن يقوم بإتباع الإرشادات الخاصة باستخدام الواقي فلابد من النظر إلى تاريخ الصلاحية قبل الاستخدام.

مع المحافظة عليه في درجة حرارة مناسبة وتجنب وضعه في درجة حرارة عالية حتى لا يتلف ويتسبب في مشاكل صحية عدة.

قطع القناة المنوية

يعتبر إجراء قطع القناة المنوية أو حالة تعقيم الرجال من بين الإجراءات الجراحية التي يتبعها البعض من أجل منع حدوث الحمل.

حيث يتم خلال ذلك الإجراء قطع الأنابيب التي تقوم بحمل الحيوانات المنوية، أو أن يتم إغلاق تلك القناة بالحرارة وقد تستغرق تلك الجراحة 15 دقيقة فقط.

ومن الممكن أن يتم إجراء تلك الجراحة تحت التخدير الموضعي فلن يشعر المريض بأي ألم يذكر طوال فترة العملية على الإطلاق.

ويجب على المريض أن يعي أنه يجب عليه أن يقوم باستخدام موانع الحمل للرجال الأخرى خلال فترة تصل إلى 12 أسبوع.

وهي الفترة الخاصة ببقاء الحيوانات المنوية داخل الأنابيب ويتعين عليه إجراء تحاليل للتأكد من خلوها من الحيوانات المنوية بعد تلك الفترة.

من النادر التعرض إلى أضرار جانبية نتيجة إجراء تلك الجراحة وهي فعالة في منع حدوث الحمل بنسبة تصل إلى 99%.

استخدام الجنس الفموي

يعتبر الجنس الفموي من بين الطرق المتبعة من قبل الكثير من الأزواج من أجل منع حدوث الحمل ولكن يتم استخدامه مرة أو اتنين.

ولا يتم الاعتماد عليه بنسبة كبيرة في منع حدوث الحمل، إلا أنه يعتبر من بين الطرق الآمنة بنسبة كبيرة في حال إن تم إتباعه لمنع الحمل.

القذف خارج المهبل

إذا كنت تبحث عن طرق آمنة لمنع حدوث الحمل، فمن الممكن تجربة إمكانية القذف خارج المهبل لمنع الحمل.

حيث يحدث الجماع بشكل عادي ولكن عند شعور الزوج بالقذف يقوم بالقذف خارج المهبل، وقد لا تكون تلك الطريقة فعالة بالنسبة إلى البعض.

خاصة وأن الكثير من الرجال قد لا يشعرون بقرب القذف وقد تنجح فقط بنسبة 78% في منع حدوث الحمل بالنسبة إلى البعض.

حبوب الجينداروسا

وهي عبارة عن حبوب منع الحمل العشبية الغير هرمونية على الإطلاق، وتعمل تلك الأعشاب على إنزيم متواجد في رأس الحيوان المنوي.

ومن خلال التأثير على ذلك الإنزيم سوف يتم إعاقته عن العمل ولن يتمكن من إختراق البويضة ومن ثم منع حدوث الحمل.

وإذا كنت ترغب في مانع حمل للرجال من الممكن الاعتماد على تلك الحبوب أو أي من حبوب منع الحمل التي تؤدي إلى الغرض.

ولكن حتى يومنا هذا لم يتم الإعلان عن الأضرار الجانبية لتلك الحبوب من قبل المتخصصين.

مثبط إنزيم البروتيز البربخي

والذي يعمل من خلال الربط بالبروتين المتواجد على سطح الحيوان المنوي، الأمر الذي يمنع الحيوان من الحركة والوصول إلى البويضة.

وقد تم إجراء الكثير من الأبحاث على الحيوانات المنوية بعد ذلك الإجراء والتي أظهرت نتائج جيدة في منع حدوث الحمل والتأثير على الحيوانات المنوية.

ابرة منع الحمل للرجال

على الرغم من عدم فاعلية حبوب منع حمل للرجال بدرجة كبيرة إلا أنه يوجد العديد من الطرق المتبعة لمنع حدوث الحمل من قبل الرجال.

والتي من بينها ابرة منع الحمل والتي قد أثبتت مدى فاعليتها في منع حدوث الحمل، خاصة عند فشل وسائل منع الحمل الطبيعية للرجل.

وعلى الرغم من أن الدراسات الحديثة قد أشارت إلى أن تلك النوعية من طرق منع الحمل للرجال قد تحتاج إلى سنوات عدة حتى تظهر أعراض جانبية.

وهي الأخرى من الطرق التي لا تضمن توقف نقل الأمراض الجنسية عند الجماع، إلا أنها لا تزال من الطرق المناسبة لمنع حدوث الحمل.

ومن بين أهم الأعراض الجانبية الشائعة لاستخدام وسيلة منع الحمل للرجال عن طريق الإبر فهي كالتالي:

  • التعرض إلى الاكتئاب وقد يعاني البعض من اضطرابات في المزاج بشكل عام بعد فترة من استخدام الإبر.
  • كما أن ظهور حبوب الشباب بشكل غير طبيعي في مناطق متفرقة من الجسم من الأعراض الجانبية لتلك الوسيلة.
  • الشعور بألم شديد في المناطق الخاصة بالحقن.
  • ومن الممكن أن يشعر البعض بألم عنيف في العضلات.
  • ومن بين الأعراض الجانبية لتلك الحقن هي زيادة الرغبة الجنسية بشكل كبير عن الفترة السابقة وقد يعتبره البعض من بين العيوب الخطيرة.

درجة أمان حبوب منع الحمل للرجال

يتم وصف حبوب منع الحمل للرجال ويتناول الرجل حبة واحدة باليوم، وتعمل الحبوب على هرمون التستوستيرون بالجسم.

حيث تعمل موانع الحمل للرجال بالصور على قليل نسبة تلك الهرمونات بالجسم، ومن ثم منع إنتاج المزيد من الحيوانات المنوية.

تستغرق تلك الحبوب وقت كبير في مجرى الدم لذا لن تجد لها أي تأثير يذكر على الكبد خاصة إن تم تناول جرعات كبيرة منها.

ومعظم الحبوب المخصصة لمنع حدوث الحمل للرجال، تدمج بين هرمونين من أجل المحافظة على الرغبة الجنسية ومنع حدوث الحمل في نفس الوقت.

فاعلية وسائل منع الحمل المختلفة للرجال

يتمكن الرجل من استخدام الكثير من وسائل منع الحمل المختلفة والمجربة منذ القدم وحتى يومنا هذا لضمان منع حدوث الحمل.

ولكن يظل الأمر غير مضمون بنسبة تصل إلى 100% كما هو الحال في استخدام الواقي الذكري على وجه التحديد أو عملية العقم.

لذا من الأفضل استشارة الطبيب المعالج قبل استخدام أي وسيلة وخاصة حبوب منع الحمل للرجال للتأكد من مدى فاعليتها مع حالتك.

خاصة وأنه يوجد بعض الحالات قد لا تتناسب معها تلك الحبوب وقد تحدث لديهم هبوط في الرغبة الجنسية أو بعض المشاكل الصحية الأخرى.

فإذا كنت بحاجة إلى طريقة آمنة وفعالة في الوقت ذاته من أجل منع حدوث الحمل، بالنسبة إلى الرجال من الممكن الاعتماد على الواقي.

المحاذير الطبية لاستخدام وسائل منع الحمل للرجال

مثل السيدات يوجد الكثير من المحاذير للرجال حال استخدام حبوب منع الحمل أو أي من الوسائل الأخرى المتعارف عليها.

وعن أهم المحاذير الطبية المتعلقة باستخدام وسائل منع الحمل للرجال فهي على النحو التالي:

  • يؤدي استخدام الواقي الذكري إلى قطع النشاط الجنسي، أو من الممكن أن يفقد الزوجين الشعور بالمتعة خلال العلاقة الحميمة.
  • وبالنسبة إلى عملية قطع القناة الدافقة فمن الممكن أن يتعرض الرجال إلى مشاكل عدة منها نزيف في كيس الصفن أو الكدمات.
  • كما يتعرض بعض الرجال إلى التورمات نتيجة تلك الجراحة أيضا وعدم الشعور بالراحة بعد إجرائها.
  • تؤي بعض الإجراءات الخاصة بمنع حدوث الحمل من قبل الرجال إلى إنخفاض واضح في الرغبة الجنسية لذا يبج استشارة الطبيب.

لذا يجب على الرجال الراغبين في منع حدوث الحمل أن يقوموا باستخدام الطريقة المناسبة لهم خاصة إن كان الواقي الذكري.

خاصة وأنه يوجد منه أنواع وأحجام مختلفة لذا من الأفضل أن يتم استخدام النوعيات والأحجام التي تتناسب معك حتى لا يحدث حمل.

وبالنسبة إلى قطع القناة الدافقة فإن الأمر قد يكون مختلف بعض الشيء فتلك العملية لا رجعة بها ويفضل الكثير من الأطباء إجرائها.

وفي حالة استخدام حبوب منع الحمل للرجال من الأفضل أن يتم استخدامها تحت الإشراف الطبي حتى لا تؤثر على الرغبة الجنسية.

قد يهمك ايضاً: حبوب الهملايا للرجال أقراص تحمل فوائد تركيبة عشبية مميزة

المصادر:

drugs.com

nih.gov

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى