دواء فيمارا femara كيف يساعد في تحسين الخصوبة؟

دواء فيمارا femara كيف يساعد في تحسين الخصوبة؟

Letrozole، المعروف أيضًا بالاسم التجاري Femara، هو دواء يستخدم لتحفيز الإباضة لدى المريضات اللاتي يخضعن لعلاجات تتعلق بالخصوبة. يُعطى هذا الدواء عن طريق الفم. تم وصفه من قبل أطباء الخصوبة منذ أوائل العقد الأول من القرن الحادي والعشرين. تصف العديد من العيادات الآن دواء فيمارا femara بدلاً من عقار كلوميفين سيترات (كلوميد)، والذي كان العقار الأول المستخدم للخصوبة لأكثر من 50 عامًا.

بدأ أخصائيو الغدد الصماء الإنجابية وأخصائيو الخصوبة في وصف عقار ليتروزول للخصوبة بدلاً من Clomid لأنه يسبب آثاراً جانبية أقل، كما أنه يقلل من مخاطر الحمل المتعدد. وتشير الأبحاث الحديثة إلى أن دواء ليتروزول قد يؤدي إلى ارتفاع معدلات الإباضة والحمل. يمكن أيضًا استخدام علاج فيمارا لتحسين الخصوبة وتحفيز الإباضة للمرضى الذين لا يستجيبون للكلوميد، ويعتبرون أشخاص “معندين على العلاج بـ Clomid”.

في هذه المقالة، سنتحدث حول أساسيات دواء فيمارا femara، وكيف يحسن الخصوبة. كما سنتطرق إلى الشريحة المستهدفة منه وكيفية استخدامه جنبًا إلى جنب مع العلاجات المختلفة.

ما هو دواء فيمارا femara؟

Letrozole هو مثبط لإنزيم يُدعى الأروماتيز (يخفض إنتاج هرمون الاستروجين). يمكن استخدامه لحث عملية الإباضة لدى المريضات اللواتي تعانين من إباضة غير منتظمة أو انقطاعها. يمكن أن يساعد أيضًا في زيادة إنتاج البويضات لدى النساء اللائي تتم إباضتهن بشكل طبيعي ولكن يعانين من عقم غير مبرر. عند تناول اقراص فيمارا، تقوم بعض النساء بإنتاج وإطلاق عدة بيضات في نفس الوقت.

تمت دراسة تأثير Letrozole على الخصوبة على نطاق واسع. في الآونة الأخيرة، ركز الباحثون على قدرة ليتروزول على علاج العقم عند مرضى متلازمة تكيس المبايض.

اقرأ أيضًا: متى يبدأ مفعول التحاميل المهبلية؟ ونصائح مهمة عند استعمال التحاميل المهبلية

كيف يساعد دواء فيمارا femara في تحسين الخصوبة؟

يساعد Letrozole على تحسين الخصوبة بطريقتين رئيسيتين، تحفيز الإباضة وزيادة عدد البويضات التي يتم إطلاقها في كل دورة.

ليتروزول للحث وزيادة الإباضة

تحفز حبوب femaplex المبايض على الإباضة عن طريق منع إنتاج هرمون الاستروجين، مما يتسبب في إفراز الجسم لمستويات أعلى من المعتاد من الهرمون المنبه للجريب (FSH). تحفز المستويات الإضافية من هرمون FSH نمو الجريبات في المبيض وتنضجها. بالنسبة للنساء اللواتي لا تتم الإباضة بانتظام لديهن أو المصابات بمتلازمة المبيض المتعدد الكيسات (PCOS)، يمكن أن تساعد الكميات المتزايدة من هرمون FSH في إنتاج جريبات ناضجة وبويضات، وبذلك يمكن أن تحدث الإباضة.

بالنسبة للنساء اللواتي لا يعانين من مشاكل في الإباضة، يمكن أن يتسبب ليتروزول في تطوير عدة جريبات ناضجة، والتي تطلق أكثر من بويضة واحدة عند الإباضة.

أظهرت الأبحاث أن Letrozole يمكن أن يكون مفيدًا أيضًا لحث الإباضة لدى النساء اللواتي فشلن سابقًا في تناول Clomid أو يعتبرن “معندات على العلاج بـ Clomid.” في إحدى الدراسات، ساعد Letrozole بشكل كبير في تحسين معدلات الإباضة ومعدلات المواليد الأحياء للنساء اللائي فشلن في الإباضة مع استخدام Clomid.

دواء فيمارا femara لزيادة عدد البويضات

يمكن أن يزيد ليتروزول من عدد البويضات الذي يتم إطلاقها في كل دورة عن طريق زيادة عدد الجريبات التي تتطور. في دورة الإباضة العادية، ينمو جريب واحد ويتم إطلاق بويضة واحدة. في دورة علاج Letrozole، تزداد كمية FSH التي تنتجها المرأة مما يؤدي إلى نمو جريبات متعددة وإطلاق بويضات متعددة، خاصة بالنسبة للنساء اللواتي يمتلكن إباضة منتظمة. يعطي إطلاق العديد من البويضات فرصة أفضل لحدوث الإخصاب. يشار إلى الدورات العلاجية التي تؤدي إلى نمو جريبات وبويضات متعددة باسم دورات تحفيز المبايض الخاضعة للرقابة.

اقرأ أيضًا: جينوزول Gynozol الفوائد والأضرار وهل يمنع الحمل ؟

آلية عمل دواء femara

Aromatase هو إنزيم مسؤول عن خطوة حيوية في إنتاج هرمون الاستروجين. فيمارا (يتروزول) هو مثبط للأروماتيز. عن طريق تثبيط وظيفة الأروماتاز​، يمنع ليتروزول إنتاج هرمون الاستروجين. عندما يقل مستوى الإستروجين، تنتج الغدة النخامية مستويات إضافية من الهرمون المنبه للجريب (FSH) والهرمون اللوتيني (LH). تؤدي زيادة إنتاج FSH و LH إلى تحسين نمو ونضج وإباضة بويضة واحدة أو أكثر.

من يجب أن يأخذ دواء ليتروزول؟

إذا واجهت أيًا مما يلي، فقد تكونين مرشحة لأخذ دواء Letrozole:

  • دوراتك الشهرية غير منتظمة للغاية، أو ليس لديك دورات شهرية على الإطلاق.
  • تم تشخيص إصابتك بمتلازمة تكيس المبايض.
  • إذا كانت دورتك الشهرية منتظمة ولكن مستويات البروجسترون لديك منخفضة.
  • كنت تعانين من عقم غير مبرر.
  • تخضعين لعلاج الخصوبة.
  • إذا كنت من الذكور الذين يعانون من العقم بسبب انخفاض هرمون التستوستيرون.

دواء فيمارا femara لمرضى متلازمة تكيس المبايض

متلازمة تكيس المبايض (PCOS) هي السبب الأكثر شيوعًا لعقم الإباضة. 90-95٪ من النساء اللواتي يبحثن عن علاج للعقم لديهن متلازمة تكيس المبايض. على هذا النحو، فمن المنطقي أن يتم إجراء جزء كبير من أبحاث Letrozole على مرضى متلازمة تكيس المبايض.

تم استخدام Clomid تاريخيًا كخط علاج أولي للخصوبة لمرضى متلازمة تكيس المبايض اللواتي تعانين من مشاكل في الإباضة. ومع ذلك، تشير الأبحاث الحديثة إلى أن ليتروزول قد ينتج نتائج مماثلة، إن لم تكن أفضل، لتحفيز الإباضة وإنتاج ولادة حية لمرضى متلازمة تكيس المبايض.

نشر المعهد الوطني للصحة دراسة في عام 2014 قامت بقياس فعالية كل من ليتروزول وكلوميد لعلاج العقم لمرضى متلازمة تكيس المبايض. خلال الدراسة، تلقت 374 امرأة علاج Letrozole، وتلقت 376 امرأة علاج Clomiphene لمدة خمسة أيام بدءًا من اليوم الثالث من الدورة لمدة تصل إلى 5 دورات. من بين 374 امرأة عولجت مع ليتروزول، أنجبت 103 (27.5 ٪) ولادة حية. من بين 376 امرأة عولجت بالكلوميفين، أنجبت 72 فقط (19.1٪) من النساء ولادة حية.

قام باحثون من الدراسة أعلاه أيضًا بقياس كيفية تأثير Letrozole و Clomid على معدلات الإباضة لمرضى متلازمة تكيس المبايض. لم يكن معدل المواليد الأحياء أعلى فقط لمجموعة Letrozole، ولكن أيضًا كان معدل الإباضة التراكمي لديهن كذلك. كان لدى النساء في مجموعة Letrozole معدل إباضة تراكمي 61.7 ٪ (834 مرة في 1352 دورة). بينما كان معدل الإباضة لدى النساء في مجموعة عقار كلوميفين 48.3٪ (688 مرة في 1425 دورة).

اقرأ أيضًا: تحاميل بروجسترون ودورها في الحمل 

الخلاصة حول استخدام ليتروزول وتكيسات المبايض

على الرغم من أن ليتروزول يمكن أن يتسبب في إنتاج النساء لبويضات متعددة، إلا أن النتيجة ليست شائعة لدى النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض أو اضطرابات الإباضة الأخرى. بالنسبة للمريضات اللواتي تعانين من متلازمة تكيس المبايض، يمكن أن يوفر Letrozole فائدة مختلفة قليلاً، وهي الإباضة الأحادية. 

عادة ما تكون مريضات متلازمة تكيس المبايض مفرطات الاستجابة لأدوية الغدد التناسلية. يحدث فرط تنبيه المبيض عندما تتوذم المبايض وتتسرب السوائل إلى باقي الجسم. تشير الأبحاث التي نشرتها الجمعية الأمريكية للطب التناسلي (ASRM) إلى أنه من المرجح أن ينتج ليتروزول إباضة مفردة أكثر من أدوية Gonadtropin أو Clomid. يمكن أن يتسبب ليتروزول في تطوير وإباضة بويضة لدى مريضات متلازمة تكيس المبايض مع إبقائهن في خطر أقل للتحفيز المفرط، والذي يمكن أن يكون ناجماً عن أدوية الخصوبة الأخرى.

دواء فيمارا femara لعلاج العقم غير محدد السبب

أظهرت الدراسات الحديثة أن ليتروزول يمكن أن يكون مفيدًا في علاج العقم غير المبرر. في إحدى الدراسات، قاس الباحثون آثار علاج عقار كلوميفين وليتروزول على تحسين معدل الحمل، ومعدل الإجهاض، ومعدل حدوث الأحداث الضائرة، وعدد الجريبات السائدة لدى المريضات اللواتي تعانين من عقم غير مبرر. أظهرت نتائج الدراسة أن النساء اللواتي عولجن بـ Letrozole أظهرن معدل حمل سريري أعلى بكثير مقارنة مع أولئك الذين عولجوا مع عقار Clomiphene. لم يكن هناك فرق إحصائي بين المجموعات لنتائج الخصوبة الأخرى. خلص الباحثون إلى أن عقار ليتروزول فعال على الأقل مثل عقار كلوميفين في علاج النساء المصابات بالعقم غير المبرر.

قارن الباحثون فعالية علاج Letrozole و Clomiphene على 271 امرأة مصابات بالعقم غير المبرر في تجربة معشاة مضبوطة. أكثر من ضعف نسبة النساء اللواتي عولجن بـ ليتروزول حققن الحمل (23.07٪) مقارنة بالمجموعة المعالجة بـ دواء كلوميفين (10.7٪)

بالإضافة إلى معدل الحمل المرتفع، شهدت المجموعة التي عولجت بـ Letrozole أيضًا تحسنًا مهمًا إحصائيًا في تقبل بطانة الرحم عند قياسها بسمك بطانة الرحم ومؤشرات أخرى. خلص الباحثون إلى أن ليتروزول له تأثير مفيد على بطانة الرحم، مما قد يحسن معدلات الانغراس والحمل لدى النساء المصابات بالعقم مجهول السبب.

اقرأ أيضًا: حقن مينوجون وتجربتي للحمل معها

الفرق بين فيمارا والكلوميد

كما هو الحال مع أي إحصائية للعقم، يجب أخذ عدد من العوامل في الاعتبار عندما يتعلق الأمر بتفسير البيانات.

تاريخياً، كان Clomid هو الخيار الأول الشائع الذي يجب تجربته أثناء علاج الخصوبة، خاصةً للنساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض (PCOS). يقع Clomid تحت فئة من الأدوية تسمى clomiphene citrate، والتي تستمر في الجسم لفترة طويلة من الزمن وقد يكون لها تأثير سلبي على مخاط عنق الرحم وبطانة الرحم. بدأت الأبحاث تظهر أن النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض لا يستجبن له بشكل جيد.

بالنسبة للنساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض، كانت نتائج دراسة 2013 المشتركة في الجمعية الأمريكية للطب التناسلي مقنعة. من بين 750 امرأة، كان معدل المواليد الأحياء التراكمي أعلى مع ليتروزول (27.5 ٪) مقارنة مع الكلوميد (19.5 ٪).

أظهرت دراسة في عام 2014 أن ليتروزول يعمل بشكل أفضل، مع ارتفاع معدلات الولادة الحية والإباضة بين النساء المصابات بالعقم أو المصابات بمتلازمة تكيس المبايض. ومع ذلك، فإنه بين النساء غير المصابات بمتلازمة تكيس المبايض، أظهرت الدراسات أنه لا يوجد فرق بين ليتروزول وكلوميد، أو أن كلوميد هو العلاج الأفضل.

جرعات دواء فيمارا femara

يوجد ليتروزول بشكل شائع كقرص فموي 2.5 مليجرام. يحدد أطباء الخصوبة موعد بدء تناول فيمارا على أساس موعد بدء الدورة الشهرية. بشكل عام، يتم تناول ليتروزول خلال فترة خمسة أيام متتالية. يتم البدء بالدواء عادة في اليوم الثاني أو الثالث أو الرابع أو الخامس من دورة المرأة ويستمر حتى اليوم السادس أو السابع أو الثامن أو التاسع (حسب وقت البدء).

يتساءل البعض “متى يتم إطلاق البويضة بعد حبوب فيمارا؟” والجواب يكون أنه خلال الدورة العادية التي تبلغ مدتها 28 يومًا، يتم إطلاق البويضة في اليوم الرابع عشر. وتبدأ في ذلك المرحلة الأصفرية، وهو الوقت الذي يمكن حدوث الحمل فيه. في دورة علاج فيمارا (ليتروزول)، تحدث الإباضة لدى النساء بعد حوالي 7-10 أيام من بدء تناول الدواء. سيبدأ أطباء الخصوبة في مراقبة نمو جريبات المريضة بعد 5-7 أيام لتحديد موعد الإباضة.

إذا بدأت المرأة علاج فيمارا في اليوم الثالث من دورتها، فمن المحتمل أن تكون الإباضة بين الأيام 10-13. وبالمثل إذا بدأت امرأة علاج فيمارا في اليوم الخامس من دورتها، فمن المحتمل أن تكون الإباضة بين اليومين 12 و 15. نظرًا لأن البويضات لا تدوم إلا لمدة تتراوح بين 12 و 48 ساعة بعد الإباضة قبل أن يصبح من الممكن إخصابها. 

اقرأ أيضًا: حقن مريونال لتنشيط المبايض وتجارب النساء معها للحمل بتوأم

فيمارا للرجال

من الممكن أن يتم وصف حبوب فيمارا للرجال بهدف معالجة حالات العقم التي يكون سببها قلة عدد الحيوانات المنوية أو نقص معدل إنتاج الحيوانات المنوية.

هل دواء فيمارا يزيد الوزن؟

لا، هذا الدواء لا يزيد الوزن ولكن يمكن أن يُحدث نقصاناً في الوزن بشكل نادر.

اضرار حبوب فيمارا

تأتي غالبية البيانات المتعلقة بالآثار الجانبية لليتروزول من النساء اللائي يستخدمنه كجزء من نظام علاج السرطان لمدة خمس سنوات. معظم النساء اللواتي يستخدمن ليتروزول للخصوبة، يستخدمونه لمدة خمسة أيام فقط ويعانون من آثار مشابهة  علاجات Clomid، إن وُجدت. يمكن أن تشمل الآثار الجانبية لليتروزول:

تجد بعض النساء أيضًا أن أدوية العقم التي تعمل على تحسين الإباضة قد تؤدي إلى القلق وتقلب المزاج والتهيج. الأهم من ذلك، لا يمكن تناول ليتروزول أثناء الحمل أو الرضاعة الطبيعية. تظهر الأبحاث أنه قد يتسبب في تلف الأجنة النامية.

أظهرت دراسة أجريت عام 2014 مخصصة لهذا الموضوع وجود تشوهات خلقية وكروموسومية في 5 من أصل 201 (2.5٪) من الأطفال الذين حملوا بمساعدة ليتروزول، مقارنة بـ5 من 171 (2.9٪) من الأطفال الذين حملوا بشكل طبيعي و 10 من 251 حمل (3.9٪) مع عقار كلوميفين Clomiphene. أظهر الاستنتاج عدم وجود فرق كبير في المعدل الإجمالي للتشوهات الخلقية للأطفال المولودين لأمهات حملن بشكل طبيعي مقابل استخدام علاجات ليتروزول أو كلوميفين.

سعر حبوب فيمارا

  • في مصر، حبوب فيمارا بتركيز 2.5 مجم سعرها هو 555 جنيه مصري.
  • في السعودية، حبوب فيمارا (عبوة تشتمل على 30 قرص بتركيز 2.5 مجم) سعرها هو 506.85 ريال سعودي. 

اقرأ أيضًا: ابر فوستيمون لزيادة الخصوبة عند المرأة وفرص الحمل

بديل دواء فيمارا

  • تتواجد أدوية تمتلك نفس المادة الفعالة أو نفس التأثير العلاجي لدواء فيمارا على سبيل المثال: 
  • Femapent 
  •  Letrozole 
  •  Letrotume 
  • Letrozole Synthon 
  • فيمابليكس 
  • فيمازول 
  • ليتارا

“وجب التنبيه ما ورد عن هذا الدواء في هذه المقالة مبني على النشرة الطبية للدواء.. مع هذا فيجب عليك استشارة الطبيب.” 

المصادر:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى