زبدة الفول السوداني لزيادة الوزن وتحقيق حلم الوزن المثالي

يحوي الفول السوداني عددًا من العناصر الغذائية مثل:

  • الفيتامينات والمعادن.
  • البروتين النباتي.
  • الدهون الصحية.
  • الألياف.

وهو من المأكولات ذات السعرات الحرارية العالية ولهذا يتناول العديد من الناس زبدة الفول السوداني لزيادة الوزن، فهل تؤدي زبدة الفول السوداني لزيادة الوزن فعلًا؟ هذا ما سيتناوله مقالنا.

بدأت زراعة الفول السوداني في أمريكا الجنوبية، ويُؤكل بعدة أشكال حيث يمكن تناوله على شكل زبدة أو دقيق أو بروتين أو محمصًا أو نيئًا، ولكن الشكل الأخير نادر.

 تعد زبدة الفول السوداني أحد أشكال الفول السوداني طعامًا غير معالج، حيث أن الأطعمة المعالجة هي الأطعمة التي أُجري عليها تعديلات قبل أن تصبح جاهزة للأكل ولكن زبدة الفول السوداني ببساطة عبارة عن فول سوداني حُمص حتى تحول إلى ما يشبه العجينة.

ولكن هذا ليس صحيحًا إذا جئنا لكثير من العلامات التجارية التي تبيع زبدة الفول السوداني؛ لأن الكثير منها يحتوي على العديد من الإضافات مثل السكر والزيوت النباتية والدهون.

وزبدة الفول السوداني من الأطعمة المفضلة جدًا لدى الكبار والأطفال على حدٍ سواء، ومع أنها لذيذة جدًا يتساءل العديد من الناس “هل يمكن تناول زبدة الفول السوداني لزيادة الوزن؟”، وسنجيب في هذا المقال عن هذا التساؤل.

السعرات الحرارية في زبدة الفول السوداني

من المعروف أن السعرات الحرارية للطعام ربما تكون مؤشرًا عن تأثير الطعام على زيادة الوزن أو نقصانه، وعند فحصنا للسعرات الحرارية التي تحتوي عليها زبدة الفول السوداني تبين لنا التالي: 

تحتوي الملعقتان الكبيرتان من زبدة الفول السوداني على ما يقرب من 190 سعرة حرارية، و16 غرامًا من الدهون وهذا يمثل 21 % مما يحتاجه الفرد يوميًا من الدهون. 

ورغم أن زبدة الفول السوداني غنية بالدهون فإن 75% من هذه الدهون غير مشبعة، وهي على عكس الدهون المشبعة تساعد في تقليل الكوليسترول الضار وتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والشرايين. 

هل زبدة الفول السوداني تزيد الوزن؟

على الرغم من احتواء زبدة الفول السوداني على سعرات حرارية عالية إلا أنها لا تؤثر على الوزن، ولكن عند تناولها بطرق معينة يمكن أن تؤدي إلى زيادة أو تقليل الوزن، وسنفصل هذا في السطور التالية.

فوائد زبدة الفول السوداني لزيادة الوزن

إن تناول زبدة الفول السوداني قد تساعد على زيادة الوزن بعدة طرق محتملة من خلال: 

  • زيادة السعرات الحرارية:

تعد زبدة الفول السوداني غنية بالسعرات الحرارية، ورغم أن السعرات الحرارية الموجودة في زبدة الفول السوداني لا تعد سببًا كافيًا لزيادة الوزن فإن تناول سعرات حرارية بكميات أعلى من الكميات التي يحتاجها الجسم يؤدي إلى زيادة الوزن. 

  • زيادة الكتلة العضلية: 

تساعد زبدة الفول السوداني على زيادة الوزن من خلال زيادة الكتلة العضلية؛ لأنها تحتوي على نسبة عالية من البروتينات التي بالضرورة تبني العضلات وتُصلح أي ضرر فيها، ورغم عدم احتوائها على جميع الأحماض الضرورية للعضلات فإنها تعد من أفضل المصادر غير الحيوانية للبروتين.

  • إضافات المصنع لزبدة الفول السوداني:

العديد من العلامات التجارية لا تبيع زبدة الفول السوداني بمفردها؛ بل تضيف عليها بعض الإضافات مثل الزيوت والسكريات الإضافية، وهذه الإضافات مفيدة في زيادة الوزن.

طريقة عمل زبدة الفول السوداني لزيادة الوزن

لعلك تتساءل ما هي وصفات زبدة الفول السوداني لزيادة الوزن؟

يوجد عدة طرق لتحضير هذه الزبدة بطريقة تجعلها تساهم في زيادة الوزن، ومن هذه الطرق: 

  • إضافة اللبن أو الشوفان إلى زبدة الفول السوداني لتكوين خليط زبدة الفول السوداني والشوفان للتسمين.
  • إضافة عصير السموذي إلى ملعقة كبيرة من زبدة الفول السوداني.
  • عمل سندويشة من زبدة الفول السوداني مع الجيلاتين. 
  • وضع زبدة الفول السوداني بدلًا من الطحينية عند تحضير الحمص المنزلي وتناوله بخبز مكون من الحبوب الكاملة.
  • تناول الزبدة مع البسكويت أو الشوفان والموز والتفاح أو صنع شطائر زبدة الفول السوداني بالعسل والموز.
  • وضع زبدة الفول السوداني في صلصة الصويا والثوم عند تناول البطاطا أو المعكرونة أو اللحوم.
  • عمل خلطة النوتيلا وزبدة الفول السوداني للتسمين.
  • عمل خلطة زبدة الفول السوداني مع الحليب للتسمين.

وتعد زبدة الفول السوداني المحضرة بأي الطرق المذكورة من أفضل أنواع زبدة الفول السوداني لزيادة الوزن للأطفال والكبار. 

فوائد الفول السوداني لتقليل الوزن: 

كما أشرنا سابقًا فإن تناول الفول السوداني وزبدة الفول السوداني بالكميات العادية لا يؤثر على الوزن، ولكن كما أن تناولها بطريقة معينة يمكن أن يكون له فوائد في زيادة الوزن فإن تناوله بطرق أخرى يمكن أن يؤدي إلى تقليل الوزن أيضًا، وذلك من خلال:

  • الشعور بالشبع والامتلاء: 

تساعد زبدة الفول السوداني على الشعور بالشبع لاحتوائها على كميات كبيرة من البروتينات والألياف ولأنها تحافظ على مستويات ثابتة من السكر في الدم.

  • الحفاظ على الكتلة العضلية:

الكثير ممن يطمح إلى تقليل الوزن يقابلون مشكلة وهي أنهم عندما يفقدون وزنهم يفقدون جزءًا من الكتلة العضلية أيضًا بجانب فقد الدهون، وهذا غير محبذ بالطبع، ولكن في حالة استخدام زبدة الفول السوداني فإن الفقد في الكتلة العضلية لن يكون كبيرًا وذلك لأنها غنية بالبروتينات. 

في دراسة أجريت على أشخاص يريدون إنقاص وزنهم وقد قسموا إلى مجموعتين، مجموعة تتناول حمية غذائية ذات محتوى غني بالبروتينات وحمية أخرى تحتوي كمية من البروتينات، وقد وجد في نهاية الدراسة أن كلا المجموعتين قد استطاعوا فقد قدرًا من وزنهم إلا أن المجموعة التي كانت تتناول حمية غذائية غنية بالبروتينات لم يحدث لها فقد كبير في الكتلة العضلية كما حدث للمجموعة الثانية.

وأهمية الحفاظ على الكتلة العضلية لا ينحصر في كونها مهمة للحفاظ على قوة الجسم ولكن الحفاظ على الكتلة العضلية يساعد أيضًا في تقليل الوزن من خلال زيادة معدل حرق السعرات الحرارية حتى عند الاسترخاء.

  • الالتزام: 

يحتاج فقد الوزن إلى الالتزام بروتين يومي أو أسبوعي معين، أي يحتاج إلى خطة طويلة المدى، وللالتزام بخطة طويلة المدى يجب أن تجعل هذا الروتين سهلًا ومحببًا إلى النفس، ولن تجد روتينًا محببًا إلى الناس أكثر من تناول زبدة الفول السوداني اللذيذة!

فقد أكدت الأبحاث أن الحمية الغذائية يجب أن تكون مناسبة لكل شخص -أي تحتوي على الأكلات التي يفضلها- ليستطيع الاستمرار على هذه الحمية الغذائية أطول وقت ممكن، ولهذا إذا كانت زبدة الفول السوداني من أطعمتك المفضلة فسيكون إضافتها لحميتك الغذائية فكرة جيدة جدًا.

ومما سبق يمكننا أن نستنتج أنه يمكننا تناول زبدة الفول السوداني لزيادة الوزن أو تقليله.

فوائد زبدة الفول السوداني

بجانب أن زبدة الفول السوداني يمكن تناولها بطريقة تؤدي إلى زيادة الوزن فلها فوائد صحية أخرى مثل أنها: 

  • تساعد على تقليل الكوليسترول الضار في الدم؛ لأنها غنية بالألياف الصحية وتحتوي على دهون أحادية غير مشبعة، وهي بذلك تحمي من أمراض القلب والشرايين والجلطات القلبية المفاجئة.
  • تعد مصدرًا للمغنسيوم والبروتين، وهذا يساعد في زيادة حجم العضلات عند الأشخاص الرياضيين.
  • غنية بالبوتاسيوم الذي يعد مفيدًا جدًا للتخلص من أملاح الصوديوم الزائدة في الجسم، حيث تسبب زيادته ارتفاعًا في الضغط وحصى في الكلى ومشاكل في القلب والأوعية الدموية، أي تحافظ زبدة الفول السوداني على توازن الأملاح داخل الجسم.
  • تمد جسم الإنسان بطاقة حرارية عالية تساعده على أداء أعماله اليومية بكفاءة؛ لأنها تحتوي على بروتينات ودهون صحية.
  • تخلصنا من السموم والشوارد الحرة الموجودة في الجسم؛ لأنها تحتوي على مضادات الأكسدة مثل فيتامين A.
  • تستخدم في صناعة الكريمات التجميلية والمكياج.
  • كما أوضحت دراسة أن النساء اللاتي يتناولن زبدة الفول السوداني بمعدل يتزايد عن 5 مرات أسبوعيًا تنخفض لديهن معدلات الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني. 
  • تنخفض معدلات الإصابة بأمراض الحساسية ومرض الربو لدى الأطفال من أمهات كنَ يأكلنَ الفول السوداني بمعدل مرة أسبوعيًا أو أكثر خلال فترة الحمل.
  • الحفاظ على سلامة القلب؛ حيث تحتوي زبدة الفول السوداني على العديد من العناصر الغذائية التي تحسن من صحة القلب والتي تشتمل على المغنسيوم وفيتامين A والنياسين والأحماض الدهنية غير المشبعة، وتمثل زبدة الفول السوداني مادة وقائية للقلب لأن:
  1. النسبة بين الدهون غير المشبعة إلى المشبعة في الحمية الغذائية لها دور مهم في صحة القلب، والنسبة الموجودة في زبدة الفول السوداني مقاربة من النسبة الموجودة في زيت الزيتون، والنسبة في كليهما مهمة لصحة وسلامة القلب.
  2. تشير الدراسات إلى أن تناول المكسرات يمكن أن يساهم في تقليل الوفيات الناتجة عن أمراض القلب.

لزبدة الفول السوداني فوائد عديدة أخرى كما ذكرنا، ولكن هل للحصول على فوائد زبدة الفول السوداني علينا أن نتناولها في وقت معين؟ سوف نتناول هذه الفكرة في الفقرة التالية. 

الوقت المناسب لتناول الفول السوداني

يختلف الوقت المناسب لتناول الفول السوداني تبعًا للسبب الذي تتناوله من أجله:

  • إذا كنت تتناول الفول السوداني لتقليل الوزن فتشير الأبحاث أنه من الأفضل تناول الفول السوداني بين الوجبات خلال اليوم؛ لأن هذا يقلل من شعور الحاجة للأكل ويمنعك من الأكل المفرط.
  • إذا كنت تتناول الفول السوداني لتقوية الكتلة العضلية فربما يكون من الأفضل تناوله بعد التمرينات أو تناوله قبل النوم بنصف ساعة، ولكن ما زال الأمر يحتاج إلى مزيد من الأبحاث لتأكيد هذا الأمر.

محاذير تناول زبدة الفول السوداني

على الرغم من تعدد فوائد زبدة الفول السوداني لزيادة الوزن إلا أن هناك عدة محاذير لتناولها، والتي تشمل:

  • الحساسية من الفول السوداني

الحساسية من الفول السوداني من أكثر أنواع الحساسية انتشارًا وخطورةً؛ لأن هذا النوع من الحساسية يمكن أن يؤدي إلى الإصابة بالصدمة التآقية التي تسبب أمراضًا خطيرة مثل:

  1. الصعوبة في التنفس.
  2. سرعة نبضات القلب.
  3. الشرى.
  4. تورم في الحلق والوجه واللسان.
  5. ربما يدخل الإنسان في غيبوبة من إثرها.
  • تفاعلات مع الأدوية

ربما تتفاعل زبدة الفول السوداني مع بعض الأدوية (أي تزيد من فعالية بعض الأدوية) مثل الورفارين(Warfarin) مما يؤدي إلى زيادة الأعراض الجانبية للدواء والتي قد تشتمل على:

  1. وجود دم في البول.
  2. حدوث نزيف في الأنف. 
  3. زيادة القابلية للتعرض للرضات.
  4. غزارة الدورة الشهرية.
  • المواد المضافة لزبدة الفول السوداني 

عليك التأكد من محتويات زبدة الفول السوداني قبل شرائها؛ لأن العديد من العلامات التجارية التي تبيع زبدة الفول السوداني تضيف عليها بعض المواد مثل الزيوت النباتية أو المهدرجة أو السكر، وهذه الإضافات قد تكون غير مرغوبة من قِبَل المشتري ولهذا عليك الاطلاع على جميع الإضافات للتأكد من عدم احتوائها على أي مواد مضافة لا تحتاجها أو غير مناسبة لحالتك الصحية.

تجربتي مع زبدة الفول السوداني لزيادة الوزن

تختلف تجارب الناس الذين يتناولون زبدة الفول السوداني؛ لأنه وكما ذكرنا سابقًا يختلف تأثير زبدة الفول السوداني على الوزن باختلاف طريقة تحضيرها وتوقيت تناولها أيضًا.

بدائل زبدة الفول السوداني

تدل الدراسات على أن زبدة الفول السوداني الكامل وزبدة المكسرات الأخرى (مثل الكاجو والبندق والجوز) له تأثير مشابه لزبدة الفول السوداني ومن ثم يمكنك التنويع أو تناول الأنواع الأخرى إذا كنتَ تعاني حساسية الفول السوداني للحصول على تغذية غنية توازي التغذية التي يمكن أن تحصل عليها من زبدة الفول السوداني.

خرافات بشأن زبدة الفول السوداني

هناك بعض الخرافات المتعلقة بالفول السوداني منها استخدام زبدة الفول السوداني للتسمين؛ أي لتكبير أجزاء معينة من الجسم (مثل الوجه) ولا يوجد لهذه الخرافات أساس من الصحة؛ لأنه لم يثبت هذا في دراسة واحدة. 

وكما ذكرنا في مقالنا، على الرغم من أن زبدة الفول السوداني ذات سعرات عالية مرتفعة إلا أنها في حد ذاتها لا تؤدي إلى زيادة الوزن، ولكن لكي تزيد الوزن يجب تناولها بطرق معينة ذكرنا بعضها في مقالنا، وبجانب ذلك ينبغي ألا نغفل عن القيمة الغذائية المرتفعة لها وبالتالي فإن جعلها جزءًا من نظامك الغذائي في كل الأحوال سيكون شيئًا مفيدًا لحالتك الصحية ما لم تتوفر لديك محاذير تمنعك من تناولها.

ويمكنك أن تقرأ عن مزيد من الأطعمة لزيادة الوزن مثل:

المصادر: 

https://pubmed.ncbi.nlm.nih.gov/30638042/

https://www.tandfonline.com/doi/abs/10.1080/09637486.2021.1984401?journalCode=iijf20

https://pubmed.ncbi.nlm.nih.gov/34208812/

https://pubmed.ncbi.nlm.nih.gov/23827129/

https://www.webmd.com/food-recipes/features/nutty-about-peanut-butter#1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى