أفضل حبوب لتنزيل الدورة المتأخرة وبسرعة

أفضل حبوب لتنزيل الدورة المتأخرة

تأخر الدورة الشهرية عند النساء تعد من الأمور المقلقة التي تشغل النساء وتثير حيرتهن، لذا نقدم لكم اليوم أفضل حبوب لتنزيل الدورة المتأخرة بأقل آثار جانبية ممكنة و أدنى ضرر.

تختلف أسباب تأخر الدورة الشهرية عن موعدها عند النساء وبالتالي يختلف العلاج بحسب كل مسبب، لذا ففي هذا المقال أعد لكم فريق موقع الصحي مقالاً عن أسباب اضطرابات الدورة الشهرية ثم سنعرض لكم أهم وأفضل حبوب لتنزيل الدورة المتأخرة لتكونوا على دراية بكل ما يخص تأخر الدورة الشهرية وأدويتها، فتابعوا معنا.

أفضل حبوب لتنزيل الدورة المتأخرة

كثيراً ما تتساءل النساء عن أفضل علاج فعال لتأخر الدورة الشهرية، في الواقع إن الإجابة تطول للحديث عن هذا التساؤل الهام حيث توجد الكثير من الاضطرابات النسائية الهرمونية التي تؤدي إلى تغير وتأخر موعد الطمث ولكل حالة علاجها الخاص، فسنتحدث فيما يلي عن الأسباب المحتملة وأفضل العلاجات الدوائية والطبيعية منها أيضاً.

أسباب تأخر الدورة الشهرية

قبل التحدث عن طرق و أدوية تنزيل الدورة الشهرية المتأخرة سنقوم بذكر أهم أسباب تأخر الدورة الشهرية عن موعدها، فقد تكون بعض الأسباب غير قابلة للعلاج الدوائي أو أنها تقتضي علاجاً جراحياً أو من نوع آخر، ومن هذه الأسباب نذكر:

الحمل

إن أهم وأول سبب لتأخر الدورة الشهرية وانقطاعها هو الحمل، وينبغي قبل تناول أي دواء أو اتباع أي طريقة لتنزيل الدورة الشهرية استقصاء الحمل والتأكد من عدم وجود التعشيش، كما ينبغي على جميع السيدات الحذر خلال فترة النشاط التناسلي من تناول أي أدوية دون استشارة الطبيب لأن معظم الأدوية قد تسبب تشوهات للأجنة خاصةً في فترة التخلق الأول في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل.

كما تنصح السيدات اللواتي تخططنَ للحمل بتناول الفيتامينات والمكملات الغذائية وأهمها الحديد وحمض الفوليك نظراً لكونها تقي من تشوهات الجهاز العصبي عند الأطفال (مثل القيلة السحائية والشلل الدماغي وغيرها).

فترة ما حول سن الضهي

من الشائع عند السيدات في سن ما بعد الأربعين بدء اضطرابات الهرمونات لديهن، نتيجةً لذلك يحدث نقص في هرمون البروجسترون هذا الهرمون الذي يُفرَز بعد منتصف الدورة الشهرية -أي في النصف الثاني- الأمر الذي يؤدي إلى تأخر الدورة الشهرية وغيابها في بعض الدورات.

هذه الحالة يفيد فيها العلاج الدوائي مثل استخدام بريمولوت لتنزيل الدورة الشهرية، وهي الحالة المثالية لاستخدام أفضل حبوب لتنزيل الدورة المتأخرة التي سنذكرها لاحقاً في هذا المقال.

متلازمة المبيض متعدد الكيسات PCO

يكثر هذا المرض عند الفتيات من عمر ١٧ سنة حتى عمر ٣٥ عاماً تقريباً ويحدث نتيجة اضطراب وخلل في توازن الهرمونات لدى الأنثى بشكل عام ينتج عنه فشل في حدوث الإباضة وتشكل أكياس صغيرة في المبايض مما يُنقص من خصوبة المرأة المصابة، كما يدخل ارتفاع الهرمون الذكري في الآلية المرضية التي تحدث بها متلازمة PCO .

ينفع من أجل علاج هذه الحالة استخدام دواء ديان لتنزيل الدورة الشهرية والذي سنأتي على ذكره بعد قليل.

الأورام الحميدة والخبيثة

قد يحدث تأخر الدورة الشهرية نتيجة وجود أورام في باطن الرحم، من الأمثلة على الأورام الحميدة نذكر الأورام الليفية التي من الممكن أن تأخذ حيزاً كبيراً من باطن الرحم وتعيق نزول دم الطمث.

ومن الأمثلة على الأورام الخبيثة نذكر سرطان باطن الرحم حيث تنمو بطانة الرحم بشكل مفرط مما يسبب تأخر الدورة الشهرية وحدوث الطمث بفترات متباعدة ويكون غزيراً ويتطلب دراسة الحالة بدقة.

في هذه الحالة لا يمكن الحديث عن أفضل حبوب لتنزيل الدورة الشهرية وإنما من الأفضل والأسلم الاتجاه إلى الطبيب المختص وعلاج الحالة بحسب تطور الورم وموقعه وما إلى ذلك، قد يكون العلاج جراحيًا وقد يكون باستخدام الأدوية السرطانية الموجهة وغيرها.

تنزيل الدورة المتأخرة طبيعياً

قد يكون تأخر الدورة الشهرية عند الأنثى غير عائدٍ إلى اضطراب أو مرض ما إنما نتيجة اتباع نظام حياة خاطئ و غذاء غير صحي، في هذه الحالات يمكن علاج الأمر بتغيير نمط الحياة وتناول العلاج الطبيعي، وسنذكر لكم فيما يلي أكثر من طريقة لإنزال الدورة المتأخرة .

ممارسة الرياضة

نظراً للخمول المستمر وعدم ممارسة الرياضة يقل نشاط الدورة الدموية مما يؤدي إلى ركودة في الدم وتأخر في الطمث.

يمكن علاج هذا الأمر ببساطة بممارسة المشي السريع يومياً بمعدل نصف ساعة على الأقل لاسيما في مرحلة ما قبل الطمث وستلاحظين انتظاماً في دورتك الشهرية، وهي تعد طريقة لتنزيل الدورة الشهرية المتأخرة بسهولة وسرعة.

تعديل النظام الغذائي

يمكن بواسطة تعديل النظام الغذائي الحصول على دورة شهرية منتظمة؛ حيث يتم ذلك عن طريق التقليل قدر الإمكان من السكريات والدهون المشبعة واستبدالها بالخضار الطازجة والإكثار من شرب الماء، ينبغي أيضاً الحصول على غذاء صحي والابتعاد عن الوجبات السريعة والمشروبات الغازية كما ينصح بالإقلاع عن التدخين الذي له تأثيراته على الهرمونات الأنثوية بشكل واضح.

شرب كوب من القرفة

يساعد شرب كوب من القرفة يومياً في تنظيم الهرمونات الأنثوية البروجسترون والإستروجين كما يفيد في تنزيل الدورة الشهرية المتأخرة بشكل فعال ومجرب.

شرب الحلبة بانتظام

وجد أن استخدام الحلبة سواء مع الطعام أو كمشروب مغلي قد ساهم في علاج اضطرابات الدورة الشهرية وجعلها أكثر انتظاماً، لذلك ينصح باستخدامها باستمرار خاصةً عند السيدات خلال فترة النشاط التناسلي.

فيتامين سي لتنزيل الدورة

وجدت الدراسات الحديثة أن استخدام فيتامين سي من شأنه أن يسبب تنزيل الدورة المتأخرة غير العائدة إلى مشكلة مرضية، وذلك فضلاً عن كون فيتامين سي مقوياً للمناعة ومضاداً للجذور الحرة المؤكسدة الضارة.

إن الطرق السابقة التي ذكرناها من الممكن أن تفيد في علاج 80% من حالات الدورة الشهرية المتأخرة.

علاج تأخر الدورة الشهرية بالأدوية

من الممكن في حالات متعددة تنزيل الدورة الشهرية المتأخرة باستخدام الأدوية، ويختلف عمل هذه الأدوية فبعضها منظم هرموني وبعضها يوصف كهرمونات خارجية تعدل النقص والاضطراب الحاصل لدى الأنثى الذي تسبب في تأخر الدورة الشهرية لديها، و كل حالة لها علاجها بحسب المرض المسبب.

سنذكر لكم فيما يلي أفضل حبوب لتنزيل الدورة المتأخرة:

 حبوب دوفاستون

حبوب دوفاستون لتنزيل الدورة المتأخرة تعد من أفضل أنواع علاج تأخر الطمث.

يساعد دواء دوفاستون -المكون من بروجسترون- في علاج عسرة الطمث وتأخر الدورة الشهرية حيث يفيد استخدام حبوب دوفاستون لتنزيل الدورة في فترة ما حول سن الضهي عند السيدات فوق سن الأربعين عاماً.

حبوب بيرمولوت لتنزيل الدورة

يفيد استعمال دواء بريمولوت بشكل منتظم ومدروس في النصف الثاني من الدورة الشهرية -أي بعد الإباضة- في علاج وتفادي حدوث تأخر الطمث، حيث يُنصَح بتناول هذا الدواء بعد ١٤ يوماً من بداية الطمث ولمدة ١٠ أيام ثم بعد إيقافه تأتي الدورة الشهرية بعد إيقافه بيومين إلى ثلاثة أيام، ويعد من أفضل حبوب تنزيل الدورة المتأخرة.

الأسبرين لتنزيل الدورة

استخدمت بعض السيدات الأسبرين ٨١ لتنزيل الدورة الشهرية المتأخرة لكون الأسبرين دواءً مميعاً للدم، في الواقع استخدام الأسبرين لعلاج تأخر الطمث غير مفضل دائماً ويسبب العديد من التأثيرات الجانبية النزفية، كما ينصح باستشارة الطبيب دوماً قبل تناوله.

دواء ديان لتنزيل الدورة

يعد دواء ديان أيضاً واحداً من أهم وأفضل حبوب تنزيل الدورة المتأخرة، حيث يتكون من مادة فعالة تعد مضادة للأندروجين (الهرمون الذكري) وتملك خصائص هرمونية أنثوية (هرمون البروجسترون) … لذلك وجد أنه من المفيد استخدام حبوب ديان لتنزيل الدورة المتأخرة ولعلاج الاضطرابات الهرمونية الأخرى و تكيُس المبايض.

حبوب نوريثيستيرون

من الأدوية الهرمونية المفيدة أيضاً في حالات الطمث المتأخر، كما يستخدم هذا الدواء في علاج حالات النزيف الرحمي ويمكن استخدامه كمانع حمل أو لتأخير الدورة الشهرية، كما يفيد استخدامه بجرعات معينة لعلاج سرطان الثدي.

 

في الختام، نؤكد لكم أن استخدام الأدوية الهرمونية لعلاج اضطرابات الدورة الشهرية وتأخيرها أو لتنزيل الدورة المتأخرة أو غير ذلك هو علاجٌ حساسٌ ويحتاج الكثير من المراقبة والالتزام، كما أن الاستعمال طويل الأمد لهذا النوع من الأدوية لا يكون مفضلاً لأن سرطانات الثدي والرحم والمبيض من الممكن أن تتطور على أرضية الاستعمال المفرط للهرمونات الأنثوية الخارجية (الدوائي)، وننصح جميع السيدات بضرورة طلب الاستشارة الطبية قبل تناول أي دواء وفي حال حدوث أي اضطراب هرموني بالإضافة إلى زيارة أخصائي طب النساء باستمرار وبشكل دوري.

وأخيرًا، يرجو لكم فريق موقع الصحي دوام الصحة والعافية.

 

المصدر

Medscape

MedBroadcast

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى