تجربتي مع ابر التنحيف saxenda ونصائح لا غنى عنها

تجربتي مع ابر التنحيف saxenda
تجربتي مع ابر التنحيف saxenda

احتاجت تجربتي مع ابر التنحيف saxenda إلى قوة الإرادة والالتزام بتناول وجبات منخفضة السعرات الحرارية مع ممارسة التمارين الرياضية. ولكن الأهم من ذلك كله هل نجحت رحلتي في إنقاص الوزن باستخدام ساكسيندا؟ تابع معنا للتعرف على قصتي الكاملة مع إبر التخسيس ساكسيندا.

تجربتي مع ابر التنحيف saxenda

لم أتخيل على الإطلاق أن اللجوء إلى ابر التنحيف saxenda سيكون ضرورياً بعد ولادة طفلي الأول. إذ ازداد وزني خلال الحمل بطريقة جنونية وأصبحت جميع ملابسي غير مناسبة. ونتيجة لذلك بدأت بالبحث عن حلول سريعة للتخلص من الوزن الزائد مثل تناول الأعشاب وتحضير الخلطات الطبيعية واتباع الحميات الغذائية. ولكن للأسف كانت مجموعة من المحاولات الفاشلة التي تسببت بنقص الحديد وأوجاع مزعجة في المعدة. وهذا ما جعلني ألجأ إلى زيارة عيادة الطبيب لإيجاد حل آمن.

بدء الاستخدام

على الرغم من شهرة حقن Saxenda على مستوى العالم إلا أنني لم أعلم شيئاً عنها إلا بعد لقائي مع مقدم الرعاية الصحية. إذ اطلع على ملفي الطبي بشكل دقيق ثم اقترح استعمال ابر ساكسيندا لبضعة أشهر. على أي حال أخبرني الطبيب عن فوائدها في تخسيس كل من الأطفال والبالغين الذين تجاوزوا المؤشر الطبيعي لكتلة الجسم. كما حدثني عن طريقة استعمال إبرة saxenda بخطوات بسيطة في المنزل.

طريقة الاستعمال

على الرغم من الشرح الوافي لطريقة الاستخدام من قبل الطبيب إلا أن تجربة الحقن الأولى كانت مخيفة. لذلك سأوضح كيفية حقن ساكسيندا في 4 خطوات سهلة:

  • نزع غطاء القلم والتأكد من وجود محلول صافي وعديم اللون في الداخل.
  • تثبيت الإبرة بشكل دائري في فوهة القلم مع إزالة الغطاء الداخلي وانتظار خروج قطرة من المحلول.
  • تحديد جرعة الحقن عبر تحريك محدد الجرعة ومقارنته بما يدل عليه سهم المؤشر الخاص.
  • إجراء عملية الحقن عبر إدخال الإبرة بهدوء في البطن أو الجزء العلوي من الساق والذراع.

من ناحية أخرى التزمت بحجم الجرعة المحدد من قبل الطبيب وكذلك بمواعيد الحقن اليومية. بالإضافة إلى الحرص على تناول الوجبات الخفيفة وزيادة النشاط البدني قدر الإمكان. وذلك كله ساهم بشكل أو بآخر في تسريع ظهور النتائج وتقليل الآثار الجانبية للدواء.

الآثار الجانبية

بالتأكيد لا يوجد دواء من دون آثار جانبية تتراوح شدتها بين الخفيفة الشائعة والأكثر خطورة. وبالتالي عانيت قليلاً من آثار طفيفة بعد الاستخدام بفضل التزامي بخطة الطبيب وخلو جسدي من الأمراض المتعارضة مع هذه الحقن. على سبيل المثال لاحظت الأعراض الآتية على فترات متقطعة:

  • اضطرابات الجهاز الهضمي (الغثيان، والإسهال، والإمساك، والقيء).
  • انخفاض نسبة السكر في الدم.
  • الصداع والتعب والدوخة.
  • آلام في المعدة.

ظهور النتائج

لحسن الحظ كانت النتائج مرضية للغاية حيث لاحظت بعد 4 أشهر من الاستعمال المتواصل انخفاض مؤشر كتلة الجسم حوالي 4%. وهذا يعني أنني وصلت إلى الوزن المثالي بعد فترة وجيزة دون الإصابة بمشاكل صحية خطيرة.

اقرأ  أيضاً: إبر التنحيف saxenda تجارب المستخدمين، سعرها فوائدها وأضرارها وطريقة الاستخدام

نصائح من وحي تجربتي مع ابر التنحيف saxenda

  • لا تشارك القلم والإبرة مع شخص آخر حفاظاً على سلامتك من الإصابة بالأمراض المعدية.
  • الحرص على تحديد الجرعة حسب توصيات الطبيب دون زيادة أو نقصان.
  • الالتزام بتناول وجبات خفيفة وممارسة التمارين الرياضية الصباحية.
  • تبديل الإبرة المثبتة في أعلى القلم عند كل عملية حقن جديدة.
  • التأكد من سلامة الإبرة الموجودة في القلم قبل الاستعمال.
  • الحذر من حقن هذه الإبر في الوريد أو حتى العضل.

في الختام نقلنا لكم اليوم التفاصيل الكاملة عن تجربتي مع ابر التنحيف saxenda مع بعض النصائح المفيدة. ولكن بجميع الأحوال لا تتردد في استشارة الطبيب الأخصائي قبل بدء استخدام ابر ساكسيندا للتخسيس.

المصادر

Saxenda

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى